هنية يستقبل زوجة الصحفي النيوزلندي المخطوف ويدعو الى اطلاق سراحه فورًا

هنية يستقبل زوجة الصحفي النيوزلندي المخطوف ويدعو الى اطلاق سراحه فورًا

عبر رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية اليوم الخميس عن رفض حكومته لأسلوب خطف الصحفيين في الساحة الفلسطينية مشيرًا الى أن "هذا الأسلوب يتنافى مع أعراف وقيم الشعب الفلسطيني."

وجاء ذلك خلال استقبال رئيس الوزراء، هنية، في مكتبه السيدة ، أنيتا مكنوت زوجة الصحفي النيوزلندي المختطف، يرافقها نائب المدير العام لشبكة "فوكس نيوز"، كن لاكوست.

و أوضح هنية بأنه ومن اللحظة الأولى التي أعلن فيها عن نبأ الاختطاف أعطى تعليماته لوزير الداخلية بأن تقوم الأجهزة الأمنية بالعمل على إطلاق سراح الصحفيين المختطفين، مؤكدًا أن كافة الفصائل الفلسطينية وجميع أذرع المقاومة العاملة في الأراضي الفلسطينية هي معروفة للجميع ولها عناوين مشهورة وواضحة، وهي تعمل دائمًا وفق الأجندة الفلسطينية الخاصة بالشعب الفلسطيني.

وأكَّد أنَّ الصراع لدى كافة القوى والفصائل الفلسطينية المعروفة محصور فقط مع الاحتلال الاسرائيلي داخل الاراضي الفلسطينية ولم ينتقل الصراع خارج الاراضي الفلسطينية، كما أنه لم يحدث ان عرضت الفصائل الفلسطينية مطالب ليس لها علاقة بالاحتلال الاسرائيلي.

وأعرب هنية لزوجة الصحفي عن استعداد حكومته والتزامها ببذل كافة المساعي للإفراج عن المختطفين آملاً ان تنجح هذه المساعي.

ووجَّه رئيس الوزراء نداءً بهذه المناسبة للجهة التي تقف وراء ذلك بأن "تطلق سراح الصحفيين المختطفين ليعودوا سالمين لأهلهم وديارهم."

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018