وزارة الشؤون الخارجية الفلسطينية تستنكر استبعاد الحكومة من ترتيبات استقبال الوفد القطري ..

وزارة الشؤون الخارجية الفلسطينية تستنكر استبعاد الحكومة من ترتيبات استقبال الوفد القطري ..

عبرت وزارة الشؤون الخارجية اليوم الثلاثاء عن اسفها لاستبعاد مؤسسة رئاسة الحكومة ووزارة الخارجية من أي ترتيبات لاستقبال الضيوف ولم يجر اعلامها بموعد ومكان وصول الوفد القطري للمشاركة في الاستقبال او اعلامها بأي تفاصيل عن الزيارة .

وقالت الوزارة في بيان لها " ان وزارة الشؤون الخارجية في السلطة الوطنية الفلسطينية اذ تشدد على ترحيبها وتقديرها الكبير لزيارة معالي وزير الخارجية القطري الشيخ حمد بن جاسم والوفد المرافق والدور الهام الذي يقوم به لتشكيل حكومة وحدة وطنية وانهاء حالة الحصار على الشعب الفلسطيني لتعرب عن استيائها من الطريقة المستغربة التي جرى بها استقبال الوزير والوفد الضيف واستبعادها عن هذه المراسم بشكل متعمد.

واوضحت الوزارة انه جري وبشكل ملحوظ ومباشر استبعاد مؤسسة رئاسة الحكومة ووزارة الخارجية من أي ترتيبات لاستقبال الضيوف ولم يجر اعلامها بموعد ومكان وصول الوفد القطري ليتمكن معالي وزير الشؤون الخارجية من القيام بواجبه حيث جرى اخفاء كل التفاصيل حتى ما بعد وصول الوفد كما تم تسليم مؤسسة رئاسة الحكومة معلومات متضاربة حول تفاصيل الجولة ثبت خطأ معظمها.

واعتبرت الوزارة في بيانها اجراء مراسم الاستقبال بهذه الطريقة يعتبر اقصاء للحكومة واستبعاد لدورها يضاف الى ذلك محاولات بعض مستشاري الرئيس الذين شاركوا في اللقاء افشال الجهود القطرية والتحرك وفق اجندة خارجية لا تخدم مصالح الشعب الفلسطيني وتعطل امكانية الوصول الى حكومة وحدة وطنية.

وشددت على حرص الحكومة والى ابعد مدى التوصل الى حكومة وحدة وطنية على اساس وثيقة الوفاق الوطني بشكل يحافظ على الثوابت الوطنية والبرنامج السياسي الذي حظي بالاغلبية في الانتخابات التشريعية الاخيرة واستغراب محاولة المعارضة والاقلية في البرلمان شدنا الى برامج رفضها الشعب الفلسطيني

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018