إصابة فلسطيني في قطاع غزة برصاص الاحتلال، والاحتلال يزعم أنه أحبط عملية تفجيرية قرب نابلس..

 إصابة فلسطيني في قطاع غزة برصاص الاحتلال، والاحتلال يزعم أنه أحبط عملية تفجيرية قرب نابلس..

ادعى جيش الاحتلال، مساء اليوم، أنه أحبط عملية تفجيرية في منطقة نابلس. وقالت مصادر إسرائيلية أن شابا فلسطينيا وصل إلى حاجز الحوارة قرب نابلس، فأثار شكوك الجنود الذين يعملون على الحاجز. ولما طلبوا منه فتح الحقيبة التي يحملها، تبين أنها تحتوي على ثلاث عبوات ناسفة. فاعتقلوا الشاب ونقلوه للتحقيق. وتم تفجير العبوات من قبل خبراء متفجرات.

وفي قطاع غزة قالت مصادر فلسطينية أن قوات الاحتلال أطلقت النار على فلسطيني في بيت لاهيا وأصابته بجراح.

وقالت المصادر أن الشاب أصيب بقدمه برصاص جيش الاحتلال ولم توضح تلك المصادر ظروف وملابسات إطلاق النار.

وحسب المصدر فإن عملية إطلاق النار هذه تعتبر الأولى في قطاع غزة منذ الاتفاق على الهدنة. وقال الجيش الإسرائيلي أنه لم يبلغ بحادثة إطلاق النار وأنه يفحص..

وقد أصيب فلسطيني من النقب بطعنات سكين في بطنه قرب مفرق الفوار المحاذي لمستوطنة "بيت حغاي" في منطقة الخليل. وقد نقل الشاب إلى مستشفى "سوروكا" في بئر السبع لتلقي العلاج ولم تتضح ملابسات إصابته.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018