استشهاد صياد فلسطيني وإصابة آخر جراء تعرض مركبهم لنيران إسرائيلية في عرض البحر

 استشهاد صياد فلسطيني وإصابة آخر جراء تعرض مركبهم لنيران إسرائيلية في عرض البحر

أعلنت مصادر طبية فلسطينية عن استشهاد صياد فلسطيني، الخميس، وإصابة آخر بقذيفة أطلقتها قوات الاحتلال أثناء وجوده في عرض البحر قبالة شواطئ غزة.

وحسب شهود العيان فإن زوارق الاحتلال أطلقت قذيفة مدفعية تجاه الصيادَين أثناء ممارستهما مهنتهما في بحر منطقة الواحة غرب بلدة بيت لاهيا شمال قطاع غزة.

وقال د. معاوية حسنين مدير عام الاسعاف والطوارئ إن المواطن محمد نادي العطار (25 عاماً) استشهد اثر اطلاق زوارق الاحتلال قذيفة باتجاهه أثناء قيامه بالصيد في عرض البحر شمال القطاع، ما ادى لفصل رأسه عن جسده، كما أصيب صياد آخر بالمكان.

وأوضح حسنين أن الطواقم الطبية نقلت الشهيد والمصاب إلى مستشفى الشهيد كمال عدوان في بلدة بيت لاهيا شمال قطاع غزة.

وبين شهود العيان أن عملية القصف جاءت بعد حركة نشطة للزوارق الحربية في بحر السودانية، سبقها إطلاق نار تجاه الصيادين.

يذكر أن قطاع غزة يشهد منذ يومين تصعيدًا عسكريًا إسرائيليًا أسفر عن استشهاد أربعة مواطنين وإصابة أكثر من عشرة آخرين.