بلعين شهدت اليوم مواجهات؛ ومهرجان حاشد في أم سلمونة

 بلعين شهدت اليوم مواجهات؛ ومهرجان حاشد في أم سلمونة

شهد اليوم الجمعة مواجهات ومسيرات مختلفة ضد جدار الفصل العنصري في الضفة حيث أصيب العشرات من المواطنين ما بين الرصاص والقنابل الغازية واعتداءات جنود الاحتلال بالعصي.

فقد أصيب أكثر من خمسة عشر مواطنا فلسطينيا أثناء مسيرة بلعين التقليدية الأسبوعية ضد جدار الفصل العنصري في ذلك المقطع حيث تصدت قوات الاحتلال لمسيرة الأهالي وأطلقوا عليهم وابل من الرصاص والقنابل الغازية والصوتية حيث دارت اشتباكات عنيفة بين جنود الاحتلال والأهالي أصيب خلالها أكثر من خمسة عشر مواطنا فلسطينيا بالرصاص والقنابل الغازية والصوتية التي أطلقها جنود الاحتلال.

وأكد شهود العيان أن جيش الاحتلال تصدى لجموع المواطنين منذ أن بدأوا مسيرتهم كما في يوم جمعة بعد الصلاة وأطلقوا باتجاههم الرصاص والقنابل وقد شارك في هذه المسيرة حشد من المواطنين يساندهم المتضامنون الأجانب ومن حركات السلام الإسرائيلية.

في سياق متصل فقد اعتدى جنود الاحتلال على مسيرة أهالي قرية أم سلمونة في محافظة بيت لحم والتي انتهجت درب بلعين في التصدي لجدار الفصل العنصري في أراضيها حيث أصيب عدد من المواطنين جراء اعتداء جنود الاحتلال عليها إلا أن المواطنين استمروا في مهرجانهم حتى نهايته رغم المضايقات الاحتلالية حيث نظموا مسيرة بعد صلاة الظهر بمشاركة المئات من المواطنين وأهالي المحافظة وحشد من الشخصيات الوطنية والاعتبارية ومتضامنين أجانب وحركات السلام الإسرائيلي ومن ثم أقاموا مهرجانا حاشدا على الأرضي التي تنوي قوات الاحتلال مصادرتها لصالح جدار الفصل العنصري شارك في إلقاء كلماته د. مصطفى البرغوثي سكرتير المبادرة الفلسطينية وعزمي الشيوخي أمين عام اللجان الشعبية في فلسطين وعدد من شخصيات محافظة بيت لحم.


ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018