الفصائل الفلسطينية تتوعد برد مشترك على جرائم الاحتلال

الفصائل الفلسطينية تتوعد برد مشترك  على جرائم الاحتلال

توعدت الاجنحة العسكرية للفصائل الفلسطينية في قطاع غزة اليوم اسرائيل بالرد على "جرائمها"، مؤكدة انها تدرس "طبيعة هذا الرد" بينما تشهد الحدود بين اسرائيل وقطاع غزة توترا.

وفي مؤتمر صحافي مشترك في قطاع غزة، قال ممثلو الاجنحة العسكرية للفصائل الفلسطينية ان هذه الاخيرة "توافقت في ما بينها في فترات سابقة على التهدئة الميدانية "..." قطعا للطريق على الاحتلال، لكن يبدو ان العدو فهم هذا التوافق فهما خاطئا، فأقدم على تنفيذ العديد من الجرائم ضد شعبنا".

وعددت الفصائل خصوصا اغتيال ثلاثة من مجاهدي سرايا القدس واغتيال ثلاثة من قادة كتائب عز الدين القسام فجر السبت، مؤكدة ان "هذه الجريمة البشعة لن تمر دون عقاب وسيتحمل العدو كافة عواقبها".

واضافت الاجنحة العسكرية انها "تدرس طبيعة الرد على هذه الجريمة ولديها الخيارات الكثيرة التي تمكنها من ردع الاحتلال"، مؤكدة انها "ستتوافق المقاومة على ذلك وفق تقديراتها الميدانية".

وتابعت ان "ارتكاب العدو لهذه الجريمة نذير شؤم عليه وسيندم قادة الاحتلال المغفلين على اللحظة التي فكروا فيها بارتكاب هذه الحماقات".

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية