الشعبية: بيان الرباعية التفاف وإجهاض للموقف والقرار الفلسطيني

الشعبية: بيان الرباعية التفاف وإجهاض للموقف والقرار الفلسطيني

وصفت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بيان الرباعية بأنه محاولة لإجهاض الموقف والقرار الفلسطيني، والتي واصلت صمتها حتى تقديم العضوية الكاملة لدولة فلسطين المستقلة، ومن ثم أصدرت بيانها متجاهلا لقرارات الشرعية الدولية والوقف التام للاستيطان في محاولة جديدة لجر الطرف الفلسطيني للمفاوضات العقيمة والضارة على أساس الموافقة العملية على شروط نتنياهو.
 
ورأت الجبهة في بيان الرباعية محاولة للالتفاف على مفاعيل قرار التوجه للأمم المتحدة يهدف لتفريغ التحرك السياسي والقانوني الفلسطيني بالتوجه لمجلس الأمن والجمعية العامة من مضمونه عبر العودة للحديث عن مواعيد لم يسبق أن احترمها الاحتلال أو اللجنة الرباعية نفسها.
 
وحذرت الجبهة، في بيان وصل عــ48ـرب نسخة منه، من المخاطر الكارثية لاستدراج الطرف الفلسطيني إلى مهزلة المفاوضات من جديد، تلك المخاطر التي تهدد بترسيخ سياسة حكومة غلاة التطرف والاستيطان، وإنقاذها من أزمتها، وبتقويض وانهيار مصداقية التحرك السياسي والدبلوماسي، وبتوجيه ضربة قاسية لجهود استعادة الوحدة الوطنية، وتجديد شرعية الهيئات والمؤسسسات السياسية في السلطة ومنظمة التحرير، واشتقاق إستراتيجية وطنية وديمقراطية موحدة بديلا لعشرين عاما من عملية سلام كاذبة ومفاوضات عقيمة وعبثية وظفها الاحتلال لفرض سياسات الأمر الواقع.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018