الصحفي المقدسي علي عبيدات يفوز بجائزة أفضل مقال عربي

الصحفي المقدسي علي عبيدات يفوز بجائزة أفضل مقال عربي

- علي عبيدات -

فاز الصحفي المقدسي علي عبيدات، بجائزة أفضل مقال "عمود رأي" عربي، كتب حول أداث دورة الألعاب العربية التي أقيمت في الدوحة الشهر الماضي، عن مقاله "أصبح عندي الآن منتخباً"، حول المنتخب الوطني الفلسطيني.
 
وأعلن عيسى بن عبد الله الهتمي، مدير قنوات الدوري والكأس القطرية، أن الصحفي عبيدات نال الجائزة ومقدارها خمسة عشر ألف ريال قطري، في إطار الجوائز الفردية لأفضل تغطية صحفية للألعاب العربية في الدوحة.
 
وكان تحدث في مقاله الفائز، عن المنتخب الوطني الفلسطيني، الذي يمثل فلسطين التاريخية، مبدياً إصراره على أن هذا المنتخب لا يدخل في حسابات الفوز والخسارة، بقدر ما يرسل رسائل سياسية بالجملة.
 
وعرج عبيدات بأسلوب صحفي ممزوج بالصور الأدبية والإبداعية، على العديد من القضايا السياسية، حيث أكد من خلال ذكر تنوع اللاعبين من مناطق فلسطين المختلفة، ومخيمات الشتات، على وحدة فلسطين التي لا تقبل القسمة.
 
ودلل عبيدات في مقاله على أن المسألة "ليست مجرد لعبة كرة قدم، فلسطين تلعب، بنهرها ببحرها، بخليلها بجليلها، بقراها، بمخيماتها، من النقب إلى الناقورة، أهزوجة مجد منصورة، تهز أركانَ المَعمورة، وتقول: قسموا ما شئتم، ففلسطين لا تقبَل القسمة".
 
وانقسمت نتائج مسابقة أفضل تغطية صحفية في دورة الألعاب العربية الثانية عشرة "الدوحة  2011"، البالغة قيمة جوائزها نصف مليون ريال قطري، إلى قسمين رئيسيين هما؛ الجوائز الجماعية، والتي حازت  جريدة الشرق القطرية فيها على المركز  الأول بجائزة قيمتها 200 ألف ريال قطري،  والجوائز الفردية التي  انقسمت إلى جائزة أفضل حوار وجائزته 15 ألف ريال قطري، وجائزة أفضل عمود  رأي التي كانت من نصيب عبيدات بقيمة 15 ألف ريال قطري.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018