مواجهات في الحرم المقدسي مع قوات الاحتلال

مواجهات في الحرم المقدسي مع قوات الاحتلال

اندلعت مواجهات بين المصلين وقوات الاحتلال ظهر اليوم، الجمعة،عقب انتهاء الصلاة في الحرم القدسي الشريف، أسفرت عن إصابات بالاختناق بالغاز في صفوف المصلين.
 
وقال شهود عيان إن المواجهات شهدت  رشق جنود الاحتلال بالحجارة، في حين رد الجنود المنتشرون على بوابات الحرم الشريف بإطلاق الغاز وقنابل الصوت.
 
وعلم أن سلطات الاحتلال قد شددت اليوم إجراءاتها العسكرية والأمنية في مدينة القدس ومحيط المسجد الأقصى المبارك، وحولت المدينة وبلدتها القديمة الى ما يشبه الثكنة العسكرية
 
وتشهد ساحات الأقصى المبارك تجمعات حاشدة بالمصلين من مدينة القدس وضواحيها وأحيائها وبلداتها بالإضافة إلى المصلين الوافدين من مختلف التجمعات السكانية في الداخل.
 
وانتشرت شرطة الاحتلال وقوات حرس الحدود في المنطقة. وبحسب التقارير الإسرائيلية فإن قوات الشرطة اقتحمت باب المغاربة بحجة إخلاء مئات المصلين الذين رشقوا قوات الشرطة بالحجارة.
 
يذكر أن شرطة الاحتلال في القدس كانت قد أعلنت، يوم أمس، عن حالة تأهب قصوى في منطقة البلدة العتيقة، وذلك في ظل التوترات الناجمة عن مطالبة اليمين وعناصر حركة "نئمني هار هبايت" الدخول إلى الحرم المقدسي.
 
وشهد الأسبوع الأخير عدة مواجهات في المنطقة، قامت خلالها قوات الاحتلال باعتقال أكثر من 18 فلسطينيا.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية