"لماذا تغلق مصر الثورة معبر رفح أمام الفلسطينيين وتفتح معبر طابا أمام الإسرائيليين"

 "لماذا تغلق مصر الثورة معبر رفح أمام الفلسطينيين وتفتح معبر طابا أمام الإسرائيليين"

 

 

نفى الدكتور محمود الزهار عضو المكتب السياسي في حركة حماس الجمعة أن يكون قد أدلى بتصريحات على موقع التواصل الاجتماعي "الفيسبوك" تنتقد مصر بسبب إغلاقها معبر رفح أمام المسافرين الفلسطينيين، وفتحها معبر طابا أمام الإسرائيليين.
وقالت حركة حماس في تصريح صحافي نسخة منه أن الزهار ينفي أي علاقته بأي صفحات على "الفيسبوك" تحمل اسمه وصفته، ويؤكد أنها لا تمثله ولا تمثل مواقفه.

وكانت تصريحات نقلت عن الزهار قوله على صدر أحد صفحات موقع "الفيسبوك" التي تجمل اسمه انتقاده لمصر بسبب الاستمرار في عملية إغلاق معبر رفح البري في وجه المسافرين من قطاع غزة، منذ عملية قتل الجنود المصريين.

وستبدأ مصر بفتح المعبر ثلاثة أيام أسبوعيا فقط لسفر الحالات الإنسانية، على خلاف الفترة التي سبقت الهجوم التي كان يفتح فيها المعبر ست أيام في الأسبوع أمام جميع الراغبين في السفر.

وكانت الحكومة المقالة التي تديرها حركة حماس وكذلك السكان الغزيين يأملون بأن تطبق مصر الوعود التي قطعها الرئيس محمد مرسي خلال لقائه بإسماعيل هنية مؤخراً، والقاضية بفتح المعبر لساعات أطول في اليوم، وعلى مدار أيام الأسبوع، والسماح بموجب الخطوة بزيادة عدد المسافرين، مع إعطائهم تسهيلات إضافية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018