الإعلان عن تأسيس التجمع الأهلي الفلسطيني في سورية

الإعلان عن تأسيس التجمع الأهلي الفلسطيني في سورية
مخيم اليرموك

أعلن ناشطون مدنيون فلسطينيون في سورية عن تأسيس "التجمع الأهلي الفلسطيني" من أجل العمل على توحيد الجهد الوطني والكفاحي، وحماية الوجود الفلسطيني في سورية، والحفاظ على وحدة الشعب الفلسطيني وأهدافه في التحرير والعودة.

وقال التجمع في بيانه التأسيسي، الذي وصل موقع عــ48ـرب نسخة منه، إن الهدف هو تشكيل تجمع شعبي فلسطيني سلمي فاعل للوقوف أمام أي حدث أو مستجد نتيجة لما يجري في سورية.

وأضاف البيان أن الهدف أيضا هو احتضان العائلات الفلسطينية والسورية التي غادرت منازلها بفعل الأحداث، والعمل على وقف عمليات التسليح المتفشية في المخيمات الفلسطينية في سورية، والحفاظ على العلاقة التاريخية مع الشعب السوري.

وفيما يلي البيان التأسيسي للتجمع:

التجمع الأهلي الفلسطيني "بيان تأسيسي"

 

انطلاقاً من حرصنا على وحدة شعبنا الفلسطيني في سورية، ومن أجل العمل على توحيد الجهد الوطني والكفاحي لأبناء شعبنا، ووضعه في خدمة المعركة الأساسية التي يخوضها ضد المشروع الصهيوني، فقد تم الإعلان عن التجمع الأهلي الفلسطيني.

تعريف

هو تجمع من الناشطين الفلسطينيين المستقلين، من أجل المساهمة في حماية الوجود الفلسطيني في سورية، والحفاظ على خصوصيته.وهو ليس حزباً أو حركة أو تياراً سياسياً، بل هو تجمع مدني لديه مهام محددة يعمل على إنجازها.

دواعي تشكيل التجمع

- تداعيات ما يجري في سورية.
- تداخل التجمعات الفلسطينية مع التجمعات والنسيج الشعبي السوري، وانعكاس ما يجري عليهم.
- الحفاظ على وحدة الشعب الفلسطيني وأهدافه، في التحريروالعودة إلى أرضه التي شرد منها.
- تفشي ظاهرة التسليح في المخيمات الفلسطينية.
- ضعف المؤسسات الأهلية داخل المخيمات.
- عدم وجود رؤية فلسطينية واضحة أو موحدة حول تطور الأحداث في سورية، وانعكاسها على التجمعات الفلسطينية، وعدم وجود آليات وأساليب واضحة للتعامل معها، بما يضمن أمان التجمعات والمخيمات الفلسطينية في سورية.
-
أعضاء التجمع

يتألف من الناشطين الفلسطينيين المدنيين المؤمنين بأهداف الشعب الفلسطيني وعودته إلى أرضه، والمؤمنين بالحفاظ على خصوصيته في مخيمات اللجوء، لضمان أمنه عبر الوسائل والآليات السلمية.

أهداف التجمع

- تشكيل تجمع شعبي فلسطيني سلمي فاعل، للوقوف أمام أي حدث أو مستجد نتيجة لما يجري في سورية.
- المساهمة في احتضان العائلات السورية والفلسطينية التي غادرت منازلها بفعل الأحداث، وتوفير ملاذ آمن لهم، والمساعدة في توفير الاحتياجات اللازمة.
-  المساهمة في العمل على وقف عمليات التسليح المتفشية في المخيمات الفلسطينية، والعمل على سحب السلاح لما له من خطر كبير على أمن المخيمات، ورفض ظاهرة الجماعات المسلحة، لأنها تؤدي إلى محاكاة المخيمات الفلسطينية في لبنان.
- الحفاظ على العلاقة التاريخية مع الشعب السوري بكل أطيافه، خدمة لمستقبل الشعبين السوري والفلسطيني.
-  التعاون مع جميع الحريصين على سلامة وأمان المخيمات، وتشجيع أبناء المخيمات على مساعدة العاملين على خدمتها.
-  تبني الموقف الشعبي الفلسطيني المطالب بعودة جيش التحرير الفلسطيني إلى مواقعه، والحرص على عدم زجه في الأحداث الداخلية السورية تحت أي ذريعة.
- إصدار نشرات وإقامة فعاليات تساهم في إبراز الصورة الإيجابية عن التجمعات الفلسطينية.
-
الوسائل التي يتبناها التجمع

- جميع الوسائل السلمية التي تضمن تحقيق أهدافه.
*ملاحظة: علما بان هذا البيان التأسيسي ما زال بالإمكان التفاعل معه ممن يرغب الانضمام والتأييد بالعمل مع التجمع

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018