منظمة التحرير الفلسطينية تدرس رفع دعوى قضائية دولية ضد ليبرمان

منظمة التحرير الفلسطينية تدرس رفع دعوى قضائية دولية ضد ليبرمان

 

صرح ناطق رسمي باسم منظمة التحرير الفلسطينية، مساء اليوم الأحد، أن مستشارين قانونيين في منظمة التحرير الفلسطينية والسلطة الوطنية، يدرسون تقديم شكوى قضائية ضد وزير الخارجية الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، بشأن تصريحاته ودعواته المتكررة ضد الرئيس محمود عباس والتحريض عليه وتهديد حياته.

وقال مستشار الرئيس السياسي نمر حماد، إن التصريحات المتكررة لشخص مثل ليبرمان يقود حزبا سياسيا في إسرائيل، عدا عن كونه نائب رئيس الوزراء الإسرائيلي ووزير خارجيته، يعني أن كلامه التحريضي والذي يعبئ على أساسه قوى متطرفة في إسرائيل، تظهره وكأنه يتصرف كزعيم عصابة من عصابات المافيا، والتي يتحدث قادتها عن قتل خصومهم، وينفذ أتباعهم هذه التهديدات.

وأضاف حماد، لا يمكن لأي مجتمع سوي أن يصمت على مثل هذه التصريحات الخطيرة لليبرمان، ولا يجوز أن يصمت المجتمع الدولي على هذا التحريض، لذلك فإن الاتصالات ستتم مع محامين أمريكيين وإسرائيليين وأوروبيين وغيرهم، لتشكيل مجموعة قانونية تتابع هذه القضية الهامة والخطيرة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018