مرسي لهنية: القاهرة لن تسكت على أي عدوان إسرائيلي على غزة

مرسي لهنية: القاهرة لن تسكت على أي عدوان إسرائيلي على غزة

قال إسماعيل هنية، رئيس الحكومة الفلسطينية في قطاع غزة، أمس السبت، إن الرئيس محمد مرسي أخبره بأن "القاهرة لن تسكت على أي عدوان إسرائيلي على غزة".

وأوضح هنية، خلال استقبال قافلة "أميال من الابتسامات 17" بغزة أمس، أن مرسي أبلغه في اتصال هاتفي في أول أيام العيد، أن "مصر ستدعم غزة والشعب الفلسطيني، وأن مصر ستقف مع غزة ولن يقبل أن تسكت مصر على أي عدوان على الشعب الفلسطيني، وأنه سيتم إدخال كل المواد اللازمة لإعادة الإعمار في قطاع غزة عبر معبر رفح".

مصر غيرت المعادلات وتعود لقيادة الأمة

ورأى هنية، في تصريحاته التي نقلها "المركز الفلسطيني للإعلام"، المقرب من حركة "حماس"، أن "مصر تعود لقيادة الأمة من أوسع الأبواب، ومعها خيار هذه الأمة وكراها".

وأكدّ أيضًا أنّ مصر غيّرت المعادلات وأسقطت الجدار السميك الذي كان يحاصر غزة ويفصلها عن العالم قبل إسقاط النظام المصري السابق، حسب قوله.

وشدد على أن مصر لا يمكن أن تتورط في حصار غزة أو أي غطاء للعدوان أو الاعتداء على غزة، "وهذا يدلل على انتقال مصر إلى مربع القيادة والحركة والمبادرة، وهذا يؤكد أنه عندما يتوحد الشام مع مصر وبدعم الأمة يكون النصر".

حينما تكون مصر قوية، فإن فلسطين والأمة بكاملها قوية

وأضاف: "حينما تكون مصر قوية، فإنّ فلسطين والأمة بكاملها قوية، فمصر الآن تعود لمجدها حينما يجمع شعبها على دعم القضية الفلسطينية."

وأشار إلى "أنّ قضيتنا بدأت تعود للواجهة من جديد في العواصم العربية والإسلامية عقب ما عُرف بالربيع العربي، وأصبحنا أكثر ثقة بالنصر والتحرير والصلاة في المسجد الأقصى المبارك."

ورحّب هنية بقافلة "أميال من الابتسامات (17)"، مؤكدًا أنّ الأمة ترجع لنصرها ومجدها بهذا الجيل الذي يصنع التحولات الكبرى من المحيط إلى الخليج.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018