لجان المقاومة تعرض شريطا يصور عملية السبت

لجان المقاومة تعرض شريطا يصور عملية السبت

كشفت لجان المقاومة الشعبية، اليوم الثلاثاء، عن شريط يوثق إصابة عناصرها لجيب عسكري تابع لقوات الاحتلال الإسرائيلي، السبت الماضي، ما أدى إلى إصابة 4 من جنود الاحتلالن وصفت إصابة أحدهم بأنها خطيرة، ووصفت إصابة اثنين بأنها متوسطة، في حين وصفت إصابة الرابع بالخفيفة.

ويظهر الشريط الجيب العسكري يتحرك قرب السياج الحدودي  قبالة حي الزيتون، شرقي مدينة غزة حين تم استهدافه واشتعلت به النيران.

ويظهر الشريط مدى دقة الإصابة للجيب الذي كان يسير قرب السياح الحدودي قبل إصابته بقذيفة صاروخية بضع ثوان. كما يظهر أنه تم تصوير الإصابة من زاويتين مختلفتين، وبالإمكان معاينة جيب عسكري ثان يتحرك قرب السياج الحدودي، وقد نزل منه الجنود وتوجهوا إلى الجيب الأول الذي أصيب.

ونقلت "يديعوت أحرونوت" النبأ مشيرة إلى أن تحقيقات جيش الاحتلال تشير إلى أنه تم إطلاق قذيفة صاروخية مضادة للدبابات من حي الشجاعية باتجاه جيب عسكري من طراز "دافيد" خلال أعمال دورية عادية قبالة السياج الحدودي، وعلى بعد 150 مترا منه، وأن القذيفة الصاروخية قد اخترقت الجيب وخرجت من الجهة الثانية. كما بين التحقيق أن الجيش رد بإطلاق نيران المدفعية باتجاه "أهداف مشبوهة" ما أدى إلى مقتل 4 فلسطينيين وإصابة نحو 20 آخرين.

وأضافت الصحيفة أن العملية أدت إلى مواجهات أطلق خلالها 110 صواريخ من قطاع غزة باتجاه إسرائيل، كان آخرها صباح اليوم الثلاثاء، حيث سقط في منطقة مفتوحة غير مأهولة قرب أسدود.

إلى ذلك، تشير تقارير مستشفى "سوروكا" إلى أنه قد حصل تحسن على صحة الجندي الإسرائيلي الذي وصفت إصابته، في الرأس والعينين، بأنها خطيرة. ولا يزال يرقد في غرفة العناية المكثفة، وسط ترجيحات بأنه قد فقد النظر.
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018