الحكومة الفلسطينية في غزة ترحب بالوفد المصري وتثمن القرارات المصرية

الحكومة الفلسطينية في غزة ترحب بالوفد المصري وتثمن القرارات المصرية

رحبت الحكومة الفلسطينية في قطاع غزة بالوفد المصري الذي يترأسه رئيس الوزراء المصري محمد قنديل وعدد من الوزراء، مثمنةً القرارات المصرية التي اتخذتها الرئاسة للتضامن مع الشعب الفلسطيني.

وقال المستشار السياسي لرئيس الوزراء د.يوسف رزقة إن الحكومة الفلسطينية تثمن عاليًا القرارات التي اتخذتها الحكومة المصرية والتي بدأت بسحب سفيرها، وتعتبر أن هذه الزيارة غاية في الأهمية وهي رسالة تضامنية للشعب الفلسطيني.

وأكد رزقة أن زيارة الوفد المصري تمثل رفع معنويات للشعب الفلسطيني، مشددًا على أن غزة تحتاج لكل الأمة العربية والإسلامية لدعم صمود أهلها.

وحول هدف الزيارة، قال إن: "الوفد سيناقش عدة قضايا هامة، والوضع السياسي العام، والحالة التي يعيشها قطاع غزة.. وسيعبر الوفد عن تضامنه من خلال زيارة سريعة لمشفى الشفاء الطبي بغزة".

وعدَّ رزقة قرار الزيارة بأنه شجاع ويؤكد اختراقه للصمت العربي، مضيفًا "أعتقد أن مجيء رئيس الوزراء المصري لغزة هذا بمثابة أن غزة جزء لا يتجرأ من الأمة وأنها في قلب الأمة العربية والإسلامية".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018