أبو مرزوق: حماس ابلغت وسطاء أن على إسرائيل وقف معركتها ضد غزة

أبو مرزوق: حماس ابلغت وسطاء أن على إسرائيل وقف معركتها ضد غزة

 

اكد نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس موسى أبو مرزوق أن الحركة ابلغت وسطاء تدخلوا لابرام اتفاق تهدئة أن على إسرائيل وقف المعركة التي بدأتها، في اشارة ضمنية لاستعداد حماس للتهدئة حال توقف إسرائيل عن هجومها.


وقال أبو مرزوق في مقابلة تلفزيونية أجرتها معه من القاهرة فضائية الاقصى التابعة لحماس "منذ ساعات طويلة وهو (الجانب الاسرائيلي) يطالب عدد كبير من الوسطاء التدخل لتهدئة الاوضاع في قطاع غزة وكان جوابنا انتم الذين بدأتم المعركة وعليكم ان تتوقفوا حتى تعود الامور إلى ما كانت عليه".

وتابع "لذلك لا يتوقع احد ان تقف المقاومة مكتوفة الايدي امام حجم هذا الهجوم" مضيفا "ان المقاومة ردت واعتقد ان رد الكتائب رد ملائم بحجم العدوان الذي جرى والشهيد الذي ارتقى (الجعبري)".

واعتبر أبو مرزوق ان اغتيال احمد الجعبري القيادي العسكري البارز في حركة حماس "قرار سياسي قبل ان يكون قرارا ميدانيا (...) مقصود فيه أي من القيادات العسكرية الموجودة في القطاع"، مشيرا إلى القياديين في كتائب القسام "مروان عيسى ورائد العطار نجيا من ضربات اخرى".

واضاف ان الهدف من العملية العسكرية الاسرائيلية "يريد العدو أن يعيد توازن الرعب من جديد حتى توقف هذه الصواريخ".

ورأى أن "العدوان قد يكون رسالة اخرى للسلطة الفلسطينية" من إسرائيل بان لا تتوجه إلى الامم المتحدة "فالامر هنا وليس هناك ونستطيع كما اننا الان نقتل في قطاع غزة، ان نفعل اشياء اخرى في الضفة فانتم لا زلتم تحت السيطرة".

وتابع "ارجو ان لا يحول دون الذهاب للامم المتحدة حتى لا نعطي هدية مجانية لإسرائيل في هذا الموضوع".
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018