الضفة الغربية: مظاهرات ومسيرات ورشق قوات الاحتلال بالحجارة والزجاجات الحارقة

الضفة الغربية: مظاهرات ومسيرات ورشق قوات الاحتلال بالحجارة والزجاجات الحارقة
شوارع الخليل صباح اليوم

كتبت "يديعوت أحرونوت" في موقعها على الشبكة أن آلاف الفلسطينيين ساروا في مسيرة في الخليل باتجاه الحاجز العسكري القريب من الاستيطان اليهودي في المدينة (مستوطنة كريات أربع)، وأنه تم نشر قوات كبيرة من الجيش الاحتلال في "بؤر الاحتكاكات" في المدينة، في حين تم نشر نحو 200 شرطي فلسطيني في المكان.

وأضافت أنه بعد خروج المصلين من المساجد بوقت قصير بدأت عمليات رشق قوات الاحتلال بالحجارة.

وبحسب قائد ما يسمى بـ"أغودات أيوش"، الجنرال حجاي مردخاي، فإن التقارير تشير إلى أن أكثر من 10 مظاهرات تجري في الضفة الغربية.

وكتبت الصحيفة في موقعها على الشبكة أنه في المظاهرات الأسبوعية في بلعين ونعلين، وقدوم وقلندية رشق الفلسطينيون قوات الاحتلال بالحجارة والزجاجات الحارقة، وأن جيش الاحتلال قد رد بوسائل تفريق المظاهرات.

وأضافت أنه تم رشق مركبات إسرائيلية صباح اليوم قرب مستوطنة "معاليه شومرون". وبحسب مصادر في جيش الاحتلال فقد وقعت أضرار لثلاث مركبات عسكرية في قلقيلية. وفي طولكرم تظاهر الآلاف. وفي عدد من المواقع تم إشعال الإطارات من قبل المتظاهرين. ولم ترد أنباء عن وقوع إصابات.

إلى ذلك، تجدر الإشارة إلى أن "رويترز" قد أشارت إلى أن قوات جيش الاحتلال هاجمت مصورين يعملان لديها في الخليل، وأجبرا على خلع ملابسهما في وسط الشارع. كما أشارت الوكالة إلى أن قوات الاحتلال قد أطلقت قنابل الغاز بالقرب منهم، وبالنتيجة اضطر أحدهما إلى تلقي العلاج الطبي.


من جهتها قالت مصادر فلسطينية إن أكثر من 10 آلاف من أنصار وعناصر حركة حماس قد خرجوا في عدة محافظات في الضفة، لإحياء ذكرى انطلاقة الحركة الـ25، بعد صلاة الجمعة.

وأضافت أن أكثر من 8 آلاف خرجوا في الخليل، وغيرهم آلاف في رام الله وفي طولكرم إحياء للانطلاقة.
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018