عريقات: ليبرمان مستوطن ومجرم وعليه أن يكف عن بذاءاته

عريقات: ليبرمان مستوطن ومجرم وعليه أن يكف عن بذاءاته

 

وصف عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، صائب عريقات وزير الخارجية الإسرائيلي السابق وزعيم حزب (إسرائيل بيتنا) افيغدور ليبرمان بأنه "مجرم ومستوطن"، وذلك في تعقيب على هجوم جديد من الأخير ضد الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

وقال عريقات "الحقيقة انه لا يوجد مع أمثال ليبرمان شركاء في إسرائيل، فهذا مستوطن والاستيطان الآن، بعرف دولة فلسطين تحت الاحتلال، هو جريمة حرب". وأضاف "من المفضل له أن يدافع عن نفسه بسبب الجرائم التي ارتكبها وينظر فيها القضاء الإسرائيلي وعليه أن يكف عن هذه البذاءات"

أما بشأن أقوال ليبرمان بأن إسرائيل تحمي الضفة الغربية من سيطرة حركة حماس عليها، فقد قال عريقات في تصريح إذاعي "هذه اسطوانة مشروخة يستخدمها كل إسرائيلي لا يريد ويحاول محاربة خيار الدولتين وقد استخدموها مع الرئيس الراحل ياسر عرفات عندما قالوا انه ليس شريكا وحوصر وقتل مظلوما"

ولقد دعا ليبرمان الرئيس الفلسطيني إلى تنفيذ تهديده باعتزال الحكم، لافتا إلى انه "ينتظر بشغف إعلانا من الرئيس عباس بهذا الشأن"، حيث رأى أنه "من الممكن استئناف العملية السياسية إلا بعد اعتزال عباس، فتوجد في الطرف الفلسطيني جهات عديدة غيره يمكن إجراء حوار سياسي معها"، حسبما نقلت عنه وسائل إعلام إسرائيلية

وكان عباس هدد بحل السلطة الفلسطينية في حال تواصل الجمود السياسي بعد الانتخابات الإسرائيلية المقررة نهاية الشهر المقبل

وقال لصحيفة إسرائيلية "إذا لم يحدث تقدم حتى بعد الانتخابات فإنني سأرفع سماعة الهاتف واتصل مع رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو وسأقول له ، صديقي العزيز نتنياهو ، أنا ادعوك إلى المقاطعة (مقر الرئاسة الفلسطينية) اجلس في هذا المقعد مكاني وخذ مفاتيحي وستكون أنت مسؤولا عن السلطة" الفلسطينية
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018