حماس تطالب بمقاضاة إسرائيل بعد اعترافها باغتيال عرفات

حماس تطالب بمقاضاة إسرائيل بعد اعترافها باغتيال عرفات


طالبت حركة حماس السلطة الفلسطينية بملاحقة إسرائيل قضائيًا بعد اعتراف رئيسها شمعون بيرس ضمنًا باغتيال الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات.

وقال المتحدث باسم "حماس" سامي أبو زهري في تصريح صحفي، اليوم السبت: إن "تصريحات بيرس التي قال فيها إن اغتيال عرفات كان خطأ هو أول اعتراف إسرائيلي باغتياله وهو ما يضع حداً للغط حول هذه المسألة ويحمِّل الاحتلال المسئولية عن جريمة الاغتيال".

وقال بيرس في مقابلة نشرتها صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، أمس الجمعة "إنه ما كان ينبغي اغتيال ياسر عرفات، أظن أنه كان بالإمكان التعامل معه، ومن دونه، كان الوضع أصعب وأكثر تعقيداً".

وأعلن عن وفاة الزعيم الفلسطيني في 11 نوفمبر/ تشرين الثاني عام 2004 بعد تدهور حالته الصحية، ويعتقد الفلسطينيون بأن وفاته كانت نتيجة لعملية اغتيال بالسم أو بإدخال مادة مجهولة إلى جسمه.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018