نشطاء قرية "المناطير" يواجهون جنود الاحتلال بأجسادهم

نشطاء قرية "المناطير" يواجهون جنود الاحتلال بأجسادهم

أصيب نحو 10 مواطنين فلسطينيين بجروح، بعضهم بالرصاص الحي، خلال المواجهات المستمرة مع جيش الاحتلال في قرية المناطير، التي أقامها الناشطون على أراضي بورين المهددة بالمصادرة جنوبي نابلس.

وذكر وسائل إعلام فلسطينية، أن جنود الاحتلال هاجموا القرية واعتدوا على النشطاء، وحاولوا منع المصورين والصحفيين من التواجد في المنطقة، في الوقت الذي حاول مستوطنون هدم الخيم والمباني التي أقامها الناشطون هناك.

ودارت مواجهات عنيفة بين الشبان وجنود الاحتلال والمستوطنين، حيث أطلق الجنود الرصاص الحي وقنابل الصوت والغاز، واعتدوا بالضرب على عدد من النشطاء، تم نقل عدد منهم إلى مشافي نابلس، فيما تم معالجة البعض ميدانيا.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018