وزير الأسرى ينفي وجود اي اتفاق لاطلاق سراح الاسرى المضربين

وزير الأسرى  ينفي وجود اي اتفاق لاطلاق سراح الاسرى المضربين

نفى رئيس نادي الاسير الفلسطيني قدورة فارس ، وجود اتفاق مصري - اسرائيلي وشيك لابعاد الاسيرين المضربين عن الطعام سامر العيساوي، وايمن الشراونة، الى غزة او خارج الاراضي الفلسطينية .


وتعقيبا على ما تناقلته بعض وسائل الاعلام، حول صفقة مصرية اسرائيلية لحل قضية الاسيرين المضربين عن الطعام منذ حوالي 7 شهور بابعادهما مقابل فك اضرابهما اثر تدهور حالتهما الصحية بشكل خطير، قال فارس ، "تابعنا باهتمام كل ما يشاع وينشر، واثر اتصالنا مع الاشقاء المصريين ، اكدوا ان هذه الانباء عارية عن الصحة ، والشيء الصحيح ان هناك جهود مصرية حثيثة للافراج عنهم وانقاذ حياتهم قبل فوات الاوان".


واكد فارس ، ان القيادة الفلسطينية والرئيس محمود عباس وكافة المؤسسات التي تعنى بالاسرى تعمل جاهدة بالتعاون مع الحكومة المصرية وكافة الجهات والاطراف الدولية المؤثرة والفاعلة للضغط على اسرائيل لاطلاق سراح المضربين الاربعة فورا.
واكد وجود اتصالات حثيثة ومكثفة تجري على مدار الساعة للتوصل لاتفاق لتحريرهم وانقاذ حياتهم، محملا سلطات الاحتلال كامل المسؤولية عن حياتهم.
وناشد فارس ، كافة وسائل الاعلام تحري الدقة وعدم الانجرار خلف الشائعات والاخبار المضللة وتقدير حساسية القضية وتاثيرها على اهالي الاسرى المضربين الذين يعيشون معاناة قاسية، مؤكدا ان كل خبر غير صحيح يفاقم معاناتهم ويدفعون ثمنه مضاعفا

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018