في اليوم التاسع للعدوان على غزة: 26 شهيدا بينهم 7 أطفال

في اليوم التاسع للعدوان على غزة: 26 شهيدا بينهم 7 أطفال

استشهد 26 مواطنا، بينهم 7 أطفال على الأقل، اليوم الأربعاء، وأصيب أكثر من 50 مواطنا بحالات متفاوتة، في اليوم التاسع للعدوان الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة، لترتفع الحصيلة منذ بدء العدوان إلى 226 شهيدا وأكثر من 1580 جريحاً.

واستشهد الشاب محمد كامل عبد الرحمن (30 عاما)، جراء استهدافه بصاروخ أطلقته عليه طائرة استطلاع في منطقة الشيخ عجلين غرب غزة.

وفي السياق ذاته، أطلقت طائرة حربية من نوع 'أباتشي' صاروخا صوب شقة سكنية في برج هنادي غرب مدينة غزة، ما أدى لاشتعال النيران فيها.

أصيبت مسنة، الليلة، في قصف للمقاتلات الإسرائيلية لأراض زراعية في بلدة القرارة شمال خان يونس جنوب قطاع غزة.

وأطلقت طائرة حربية إسرائيلية صاروخا صوب الأرض ما أدى لجرح المسنة مديحة العبادلة، علاوة على تضرر عدد كبير من المنازل المجاورة.

وفي تطور خلال الليلة، استشهد خمسة مواطنين بينهم طفلين ومسنة، وأصيب خمسة آخرون، في غارتين منفصلتين في خان يونس.

واستهدفت طائرة استطلاع إسرائيلية مجموعة من المواطنين بشكل مباشر في بلدة عبسان شرق خان يونس، ما أدى لاستشهاد المواطن أكرم أبو عامر (35 عاما)، وشقيقه كمال (38 عاما)، وإصابة والدتهما بحالة متوسطة.

وشنت طائرة استطلاع إسرائيلية أخرى غارة في منطقة الكتيبة وسط خان يونس، ما أدى لاستشهاد الطفلة ياسمين حسين الأسطل (3 سنوات)، وشقيقها الطفل أسامة حسين الأسطل، والمسنة كوثر الأسطل، والشاب حسين عبد الناصر الأسطل، وإصابة أربعة آخرين بينهم طفل.

وشهدت مدن ومخيمات القطاع، منذ فجر اليوم الأربعاء، أعنف الغارات العدوانية الإسرائيلية، منذ بدء العدوان حيث استهدفت طائرات الاحتلال نحو 30 منزلاً وسوتها بالأرض، إضافة إلى تدمير شقق في أبراج سكنية بغزة، وتدمير مبان ومؤسسات وبنية تحتية ومساجد.

واستهدفت غارة إسرائيلية من طائرة استطلاع المواطن أشرف أبو شنب قرب معبر 'صوفا' بين مدينتي رفح وخان يونس، جنوب شرق القطاع، أدت إلى استشهاده على الفور.

واستشهد الشاب فريد محمود أبو دقة (33عاماً) في غارة استهدفت مجموعة من المواطنين بإطلاق صاروخ من طائرة استطلاع في خان يونس جنوب القطاع، ونقل على إثرها إلى مستشفى ناصر في المدينة، إضافةً إلى استشهاد الشاب محمد تيسير شراب (23عاماً) في خان يونس.

واستشهد الشاب أحمد عادل النواجحة (23عاماً) متأثراً بجروح اصيب بها في استهداف سيارة مدنية قرب مستشفى أبو يوسف النجار في مدينة رفح جنوب القطاع، حيث كان استشهد صالح سعيد دهليز (20عامًا) وياسر عيد المهموم (18عاماً) على الفور، إضافةً إلى إصابة أربعة مواطنين، اثنان منهم بحالة خطيرة.

كما استشهد الشاب عبد الله محمد العرجاني (19عاماً) في قصف استهدف مجموعة من المواطنين في مدينة خان يونس جنوب القطاع.

واستشهد المواطن محمد صبري الدباري في غارة إسرائيلية على مدنية رفح جنوب القطاع.

واستشهد الشابان محمد عبد الله الزاحوق ومحمد إسماعيل أبو عودة، في قصف من طائرة استطلاع إسرائيلية استهدفت مجموعة من المواطنين في مدينة رفح جنوب القطاع.

وفي بلدة بني سهيلا شرق خان يونس، استشهد ثلاثة أشقاء وجدتهم وأصيب ستة آخرون ظهر اليوم، في قصف إسرائيلي استهدف سيارة مدنية في بلدة بني سهيلا شرق خان يونس جنوب قطاع غزة.

وقال مراسلنا إن طائرة استطلاع قصفت سيارة مدنية ما أدى إلى استشهاد الشقيقين إبراهيم رمضان أبو دقة (10 سنوات) وعمرو رمضان أبو دقة (25 عاما)، وجدتهما خضرة أبو دقة (75 عاما(.

وأشار المراسل إلى إصابة سبعة مواطنين، بينهم رمضان حسن أبو دقة (50 عاما) والد الشهيدين.

واستشهد، اليوم الأربعاء، المواطن عبد الرحمن السرحي (37 عاما)، متأثرا بجروح أصيب بها في غارة إسرائيلية على حي الزيتون، فيما أصيب نجله الطفل عمر بجروح وصفت بالخطيرة ومواطن آخر.

كما استشهد أربعة أطفال وأصيب آخرون بقصف استهدف مجموعة من الأطفال كانوا يلعبون على شاطئ البحر قرب ميناء مدينة غزة.

وأفاد مصادر طبية لــ'وفا'، أن الشهداء الأربعة نقلوا إلى مجمع الشفاء الطبي، وهم: إسماعيل محمد بكر (10 سنوات)، ومحمد رامز بكر (11 عاما)، وزكريا عاهد بكر (10 سنوات)، وعاهد عاطف بكر (10 سنوات)، مشيرة إلى أن طفلين آخرين أصيبا بالقصف حالتهما حرجة.

وبين أن القصف الإسرائيلي انطلق من الزوارق الحربية المتمركزة قرب شواطئ غزة.

وفي مدينة غزة استشهد، طفل متأثرا بجروح أصيب بها في غارة إسرائيلية على المدينة يوم أمس.

واستشهد المواطن حسام شملخ (23 عاما)، وأصيب تسعة آخرون، في غارة إسرائيلية استهدفت منزل عائلته في منطقة الشيخ عجلين غرب غزة.

وأفاد مراسلنا بأن مصادر طبية أعلنت عن استشهاد الطفل حمزة رائد ساري (6 سنوات)، الذي كان يرقد في قسم العناية المركزة في مستشفى الشفاء الطبي، عقب إصابته في غارة إسرائيلية على شرق مدينة غزة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018