عزام الأحمد لـ"عــ48ـرب": لا تحركات جديدة لوقف إطلاق النار سوى محاولات كيري

عزام الأحمد لـ"عــ48ـرب": لا تحركات جديدة لوقف إطلاق النار سوى محاولات كيري

قال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الأحمد إن المبادرة المصرية تعسرت وتوقفت منذ يومين، وأن لا تحركات على الساحة فيما يتعلق بالتهدئة سوى تلك التي يقوم بها وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، مضيفا أنه "لا جديد إطلاقا".

وحمّل الأحمد، الذي كان في طريق عودته من مصر إلى الضفة الغربية في تصريح خاص لـ عــ48ـرب، حكومة نتنياهو فشل مفاوضات التهدئة، وقال جازما "لا جديد إطلاقا" على محاولات وقف إطلاق النار وتحقيق التهدئة.

وقال إن نتنياهو يرفض التهدئة، ووزير الخارجية الأمريكي جون كيري يعرف ذلك، وبالتالي عرض تهدئة إنسانية، وهذا ما يؤكد عدم استعداد نتنياهو للتهدئة ووقف إطلاق النار، كما يؤكد أن كيري يعرف مسبقا الموقف الإسرائيلي الرافض لوقف إطلاق النار والوصول إلى هدنة.

وجزم الأحمد حديثه لموقعنا بأنه لا تحركات الآن لوقف إطلاق النار سوى محاولات كيري.

وفي رده على سؤالنا "ماذا بعد فشل المبادرة المصرية وعدم تحقيق تقدم في محاولات كيري"، قال الأحمد إن "المعركة شغالة، والانفجار في الضفة الغربية وقع بالامس والأحداث والتطورات تتسارع وتتجاوز الخطابات والتصريحات".

ورفض الأحمد إلحاق ما وصفه بانفجار الضفة الغربية لتغيير الموقف في حركة فتح، وإلى بيان لجنتها المركزية. وقال: إن حركة فتح دائما في المواجهة، ولم يتغير على موقفها شيء".