استشهاد فلسطيني برصاص قوات الأمن المصرية على الحدود مع غزة

استشهاد فلسطيني برصاص قوات الأمن المصرية على الحدود مع غزة
جندي مصري على معبر رفح في 19 تموز(يوليو) 2014 (أ.ف.ب)

 استشهد فلسطيني وأصيب آخران بجروح مساء اليوم السبت برصاص قوات الأمن المصرية بينما كانوا يحاولون الدخول إلى مصر عبر نفق حفر تحت الحدود المصرية مع قطاع غزة، بحسب مسؤولين.

وكان الرجال الثلاثة الذين رصدتهم دورية مصرية أمرتهم بالتوقف، يريدون العودة أدراجهم والفرار إلى داخل النفق. لكن قوات الأمن اطلقت النار فقتلت أحدهم وجرحت الاثنين الآخرين، كما أوضح هؤلاء المسؤولون الأمنيون.

ومنذ الاطاحة بالرئيس محمد مرسي في تموز(يوليو) 2013، سرّع الجيش المصري عملية تدمير أنفاق التهريب التي تربط شبه جزيرة سيناء بقطاع غزة.

وفي السنوات الأخيرة دمّرت السلطات المصرية أكثر من 1600 نفق حفرت للالتفاف على الحصار الإسرائيلي لقطاع غزة واستخدمت لتهريب الوقود والأسلحة والمواد الغذائية والمال.

وشنت اسرائيل من الثامن من تموز(يوليو) إلى 26 آب(أغسطس) عدوانا جويا واسعا على قطاع غزة خلف دمارا هائلا وآلاف الشهداء والمصابين .

وخلال هذه الحرب،  استشهد أكثر من 2140 فلسطينيا غالبيتهم الساحقة من المدنيين، في حين قتل 73 شخصا معظمهم من العسكريين في الجانب الاسرائيلي.