أسرى فلسطين يطالب بإطلاق سراح أسير مقعد للعلاج

أسرى فلسطين يطالب بإطلاق سراح أسير مقعد للعلاج

 طالب مركز أسرى فلسطين للدراسات المؤسسات الدولية التدخل لإطلاق سراح الأسير المقعد محمود جميل حسين أبو الكامل (24 سنة) من مخيم جنين، حتى يتسنى له إجراء عملية جراحية ضرورية له، يرفض الاحتلال إجراءها له.

وأوضح المركز في بيان صحفي، وصل عــ48ـرب نسخة، أن الاحتلال اعتقل الأسير أبو الكامل من منزله فجر الخامس من آب (أغسطس) بعد تفجير أبواب المنزل واقتحامه، وتفتيشه وقبل محتوياته، رأساً على عقب، واعتقاله أمام عائلته دون السماح له باستخدام كرسيه المتحرك، إلا بعد تدخل الأهل الذين أوضحوا للقوة المقتحمة بأنه لا يستطيع المشي، ولا بد من استخدام كرسيه المتحرك.

وأشار المركز إلى أن الأسير أبو الكامل كان قد أصيب بالرصاص في بطنه وظهره خلال اقتحام جنود الاحتلال مخيم جنين، واغتيال الشهيد حمزة أبو الهيجا في آذار (مارس) من العام الحالي، الأمر الذي أدى إلى إصابته بعجز شديد فى الحركة، ولا يستطيع المشي إلا بمساعدة العكاكيز أو الكرسي المتحرك، وكان مقررا له عملية جراحية يوم التاسع من آب، أي قبل اعتقاله بأربعة أيام فقط، مما حرمه من إجراء العملية.

وبيّن المركز أن إدارة السجون ترفض إجراء العملية للأسير أبو الكامل مما يشكل خطورة على حياته، وكذلك ترفض إجراء العلاج الطبيعي اللازم له، ولا يتلقى سوى المسكنات إلتى لا تنهي معاناته، بالإضافة إلى حرمانه من زيارة ذويه منذ اعتقاله لأسباب أمنية.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص