نابلس بين فكي الأجهزة الأمنية الفلسطينية وقوات الاحتلال

نابلس بين فكي الأجهزة الأمنية الفلسطينية وقوات الاحتلال
قوات الاحتلال في نابلس (من الأرشيف)

شهدت نابلس اليوم، الأربعاء، اشتباكات مسلحة وقعت بين محليين وبين أجهزة الأمن الفلسطينية،  من جهة، ومن جهة أخرى شهدت المدينة في الوقت نفسه اقتحام قوات الاحتلال لعدد من أحيائها لتنفيذ حملات اعتقال.

وقالت مصادر فلسطينية إن اشتباكات بالأسلحة الرشاشة اندلعت بين مسلحين من مخيم بلاطة شرق مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة، وبين الأجهزة الأمنية، في ظل توتر عاد إلى الواجهة في المخيم مؤخرا.

وقال شهود عيان إن الاشتباكات تتركز في شارع القدس حين تمركزت قوة أمنية على مدخل المخيم، فرد مسلحون بإغلاق مداخل المخيم بالمتاريس، وأطلقوا الأعيرة النارية تجاه القوة الأمنية.

وأشار الشهود إلى أن إطلاق النيران المتقطعة يسمع في المنطقة، وأن حالة من التوتر تسود شارع القدس ومخيم بلاطة.

وعلى صلة، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم، الأربعاء، مواطنين وصادرت سيارة بعد اقتحامها لعدة أحياء في المدينة.

وقالت مصادر أمنية فلسطينية إن قوات الاحتلال اقتحمت منطقة الضاحية جنوب مدينة نابلس، واعتقلت أحمد صالح مرعي كلباني (32 عاما)، وقامت بالعبث بمحتويات منزله، ومصادرة سيارة من نوع 'فلوكس فاجن' موديل 68، و6 هواتف نقالة، ومفاتيح سيارة مرسيدس 250، ومفاتيح عيادة دكتور بيطري تعود لشقيق المعتقل .

وأضافت المصادر أن قوات الاحتلال اقتحمت منطقة المساكن الشعبية شرق المدية،ه وقامت باعتقال مصعب محيي الدين أردنية (23 عاما) والعبث بمحتويات منزله .