المالكي يتوجه لمحكمة "لاهاي" للمشاركة في مراسم انضمام فلسطين

المالكي يتوجه لمحكمة "لاهاي" للمشاركة في مراسم انضمام فلسطين
رياض المالكي (أ ف ب)

ذكر دبلوماسي فلسطيني، اليوم السبت، أن وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي سيشارك الاربعاء المقبل في لاهاي في هولندا في مراسم قبول انضمام فلسطين إلى المحكمة الجنائية الدولية التي تلاحق المتهمين بارتكاب جرائم حرب وإبادة وجرائم ضد الإنسانية.

وقال الدبلوماسي الذي فضل عدم ذكر اسمه، إن مراسم دبلوماسية ستتم في الأول من نيسان/ أبريل في لاهاي، حيث يقع مقر المحكمة وسيتسلم الجانب الفلسطيني كتابا رسميا يؤكد قبول فلسطين الانضمام اليها.

وكانت القيادة الفلسطينية وقعت في أواخر العام الماضي على طلب الانضمام للمحكمة، رغم الاحتجاج الإسرائيلي.

وتضمن طلب الانضمام، طلب التحقيق في "جرائم" ارتكبتها إسرائيل ضد الفلسطينيين في قطاع غزة في حربها الأخيرة في حزيران/ يونيو الماضي، وكذلك التحقيق في الاستيطان.

وأعلن المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية في كانون الثاني/ يناير الماضي بدء التحقيق الأولي في موضوع الشكوى التي قدمتها السلطة الفلسطينية.

وشكلت السلطة الفلسطينية عقب ذلك لجنة وطنية من مؤسسات أهلية وحقوقييين وأكاديميين لجمع بيانات تدعم موضوع الشكوى المقدمة.

وقال شعوان جبارين، رئيس مؤسسة الحق الفلسطينية المشاركة في اللجنة إنه "لن تقدم أية شكوى جديدة إلى المحكمة في بداية نيسان/ أبريل وأن الجانب الفلسطيني لا يزال في مرحلة جمع البيانات التي تدعم موضوع الشكوى".

من جانبه، ذكر الدبلوماسي الفلسطيني الذي عمل في الأمم المتحدة سابقا، أن الجانب الفلسطيني ليس بحاجة إلى تقديم شكاوى محددة في بداية نيسان/ أبريل المقبل.

وأضاف "طالما أن المدعي العام  أعلن أنه بدأ التحقيق في موضوع الشكوى التي قدمتها السلطة الوطنية، فإن الجانب الفلسطيني الآن معني بتقديم دلائل وبراهين على الشكوى".

وأشار الدبلوماسي إلى أن الجانب الفلسطيني "يقوم الآن بتدريب طواقم مختصة لجمع الدلائل والبراهين، وتقديم حالات معينة عن  الجرائم التي ارتكبتها إسرائيل، وفق القواعد المعمول بها لدى المحكمة الجنائية الدولية".