عبّاس يأمر بإغلاق مؤسسة يديرها ياسر عبد ربه

عبّاس يأمر بإغلاق مؤسسة يديرها ياسر عبد ربه
عباس وعبد ربه

قال مسؤول حكومي اليوم الأربعاء، إن رئيس السلطة الفلسطينية في رام الله، محمود عبّاس، أصدر مرسومًا يقضي بإغلاق مركز فلسطيني للسلام، الذي يتم تمويله بتبرعات دولية ويديره السياسي الفلسطيني ياسر عبد ربه.

ويعمل مركز تحالف السلام الفلسطيني على الترويج مع نشطاء إسرائيليين لمبادرة جنيف وهي خطة غير رسمية تهدف لإقامة الدولة الفلسطينية ووضع نهاية للصراع مع إسرائيل.

وقال وكيل وزارة الإعلام محمود خليفة إن 'المرسوم الرئاسي الذي صدر يوم الثلاثاء أمر بإغلاق المركز وتحويل ما يخصه من أصول وممتلكات إلى وزارة الإعلام'.

واليوم الأربعاء كان مكتب المركز في رام الله يعمل وقال مديره نضال فقها 'سنبقى في المركز وعند تلقينا أي قرار رسمي من السلطة الفلسطينية أو الرئاسة سنتعامل معه ضمن الساحة القانونية المتاحة لنا.'

وقال مسؤولون بالمركز إنه 'منظمة أهلية ليس لدى عباس الصلاحيات لغلقها'، وقال فقها إن 'المركز يموله في الأساس الاتحاد الأوروبي وسويسرا وهولندا والسويد والدنمرك وفنلندا'.

وتأسس المركز عام 2003 بدعم من الرئيس السابق ياسر عرفات في محاولة للترويج للسلام مع إسرائيل. وفي عام 2014 انهارت المفاوضات وسط انقسام شديد بين الجانبين حول قضايا مثل الحدود ومستقبل القدس وبناء المستوطنات على الأراضي التي احتلتها إسرائيل في حرب 1967.

ويشار إلى أن عبّاس أقال عبد ربه من أمانة منظّمة التحرير في وقت سابق، وعيّن مكانه مدير دائرة المفاوضات الفلسطينية، صائب عريقات قائمًا بأعمال أمانة سر المنظّمة.