القسام: اختطاف الشبان الأربعة لن يمر مرور الكرام

القسام: اختطاف الشبان الأربعة لن يمر مرور الكرام
من العرض العسكري في غزة (أ ف ب)

تطرّق متحدّث باسم كتائب الشهيد عز الدين القسّام، الذراع العسكري لحركة "حماس"، وخلال كلمة ألقاها في ختام عرض عسكري وسط مدينة رفح في قطاع غزة المحاصر، إلى قضية الشبّان الفلسطينيين الأربعة الذين اختطفوا أثناء سفرهم عبر معبر رفح البرّي باتجاه القاهرة، وقال إن ما حصل لن يمر مرور الكرام، مؤكدًا أن الحدث "بتفاصيله وجزئياته بين يدي قيادة الكتائب".

وقال المتحدث مساء الجمعة إنه "لا يمكن للقسام أن يمر مرور الكرام على ما حدث مع أبنائنا في سيناء وسنلتزم الصمت ولن نتحدث كثيرًا، وفي الوقت المناسب سيعلم الجميع صدق ما نقول".

وجدد المتحدث باسم الكتائب وعد كتائب القسام للأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي بالحرية، قائلاً لهم "صبركم لن يطول كثيراً بإذن الله، وثقوا بأن الكتائب والمقاومة لن تتخلى عنكم".

وكشف أن "أركان الاحتلال ستزلزل حينما تنكشف الحقائق التي يحاول إخفاءها عن جمهوره". في إشارة إلى وجود أسرى إسرائيليين لدى المقاومة في غزة.

وأشاد المتحدث بمحافظة رفح التي صمد أهلها في وجه المجازر الإسرائيلية، والتي أجبرت قادة الاحتلال للخضوع لشروط المقاومة في صفقة وفاء الأحرار.

وقال إن معركة العصف المأكول وضعت الأساس لانطلاق مشروع التحرير، وسجلت فيها المقاومة وكتائب القسام في محافظة رفح علامة فارقة.

واستذكر المتحدث باسم الكتائب قادة القسام الشهداء محمد أبو شمالة ورائد العطار ومحمد برهوم، لافتاً إلى أنهم كانوا من أوائل الذين شاركوا ونفذوا العمليات لبطولية ضد مواقع وجنود الاحتلال.

وأكد على أن مشروع المقاومة لن يتوقف إلا مع سجداتنا في رحاب الأقصى المبارك ورفع الراية فوق كل بقاع فلسطين.