الحكومة الفلسطينية: الاحتلال يستبيح قتل أبناء شعبنا

الحكومة الفلسطينية: الاحتلال يستبيح قتل أبناء شعبنا

اعتبرت حكومة الوفاق الوطني الفلسطينية، اليوم الخميس، أن مصادقة الحكومة الإسرائيلية على السماح لقواتها بإطلاق النار على الفلسطينيين في القدس من بنادق قنص، "تصريحا جديدا من المستوى الرسمي الإسرائيلي بقتل أبناء شعبنا وقمعهم تحت حماية القانون".

وذكرت تقارير إسرائيلية، أن المستوى السياسي والمستشار القضائي للحكومة، صادقوا على السماح لقوات الأمن في القدس، بإطلاق النار من بنادق قنص من طراز "روجر"، على ملقي الزجاجات الحارقة "مولوتوف"، كما هو متبع في الضفة الغربية.

اقرا أيضًا| مجلس منظمات حقوق الإنسان الفلسطينية يحذر من اعتداءات الاحتلال

ونقلت وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية "وفا"، عن الحكومة، القول في تصريح صحفي، أن هذا القرار "يكرس سياسة حكومة الاحتلال القائمة على استسهال واستباحة قتل أبناء شعبنا دون حسيب أو رقيب، بشكل يخالف كافة الأعراف والاتفاقات الدولية، بخاصة اتفاقيات جنيف والرابعة منها التي أكدت على ضرورة حماية شعبنا وعدم جواز انتهاك حقوقه".

وجددت الحكومة مطالبتها للمجتمع الدولي، بتدخل جدي وفاعل لإلزام سلطات الاحتلال الإسرائيلي بوقف انتهاكاتها.