"الليكود" يدعو لاقتحام المسجد الأقصى

"الليكود" يدعو لاقتحام المسجد الأقصى

اقتحمت مجموعة من المستوطنين صباح اليوم الخميس، المسجد الأقصى تحت حراسة أمنية مشدّدة. وفي المقابل، دعت مجموعة من شباب حزب 'الليكود' للصعود إلى باحات المسجد الأقصى واقتحامه خلال اليوم بمناسبة أيام التوبة التي تسبق يوم الغفران.

وجاء في الدعوة التي أصدرها أبناء الحزب الحاكم مساء الأربعاء، أن 'إلقاء الحجارة لن تمنع شباب الليكود من الصعود إلى الهيكل، نحن نفعل ولا نلقي الشعارات فقط'.

وبحسب الإعلان الذي نشر على شبكات التواصل الاجتماعي، فالاقتحام يأتي احتفالًا بأيام التوبة التي تسبق يوم الغفران، مؤكدين أن 'الاقتحام سيكون نوعيًا'.

 


ومنذ ساعات الصباح، لم تحصل أي اشتباكات، وبقيت الأجواء في الحرم القدسيّ هادئة، ولم يعلن عن أي قيود على الدخول للمسجد.

وفي ذات السياق، قالت مصادر إعلامية فلسطينية، إن قوّات الاحتلال داهمت فجر اليوم، مستشفى 'المقاصد' بالقدس، بحثًا عن المصابين خلال الاشتباكات الأخيرة في المسجد الأقصى المبارك بهدف اعتقالهم. 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018