الاحتلال يعتقل 25 فلسطينيًا في الضفة الغربية والقدس

الاحتلال يعتقل 25 فلسطينيًا  في الضفة الغربية والقدس
اعتقالات

اعتقلت قوّات الاحتلال فجر اليوم والليلة الماضية 19 فتى مقدسي على الأقل، خلال حملة اعتقالات ومداهمات واسعة النطاق في عدة أحياء بالقدس المحتلة بتهمة 'مقاومة الاحتلال'، بالإضافة إلى اعتقال 6 فلسطينيين خلال حملة نفذّها الاحتلال في الضفة الغربية.

وأفادت مصادر إعلامية فلسطينية بأن قوات الاحتلال اعتقلت في حي راس العامود بسلوان جنوب الأقصى المبارك كلا من: محمد أبو نجمة، وأمير أبو نجمة، وشريف أبو ميالة، وحمزة السيوري، وبشار أبو رجب، وإسماعيل أبو رموز، ومحمد الشحبور.

واعتقل الاحتلال من حي جبل الزيتون وبلدة الطور المطل على القدس القديمة، كلا من: محمد أسامة أبو جمعة، وأحمد عشاير، وسلمان أبو سبيتان، ومحمد جاسر أبو الهوى.

كما واعتقلت قوّاته في قرية العيسوية وسط القدس المحتلة، عددًا من الفتية، عرف منهم: نديم الصفدي، وفادي عطية، ومحمود درباس، وأحمد درباس، وجميل شرتوك، ومحمود محيسن، وجميل محيسن، وسفيان محمود.

وفي الضفة الغربية، اعتقلت قوات الاحتلال الليلة الماضية ستة مواطنين فلسطينيين في إطار حملة أخرى شنّتها الليلة في الضفة الغربية.

وزعم المتحدث باسم جيش الاحتلال في بيان اليوم الاثنين أن خمسة فلسطينيين اعتقلوا بشبهة الضلوع في ما يسمى بـ'إرهاب شعبي' ضد قوات الاحتلال والمستوطنين والمشاركة في مواجهات.

واقتحمت قوات الاحتلال بلدات بيت ريما والسواحرة وبيت أمر ومخيم العروب من أجل تنفيذ الاعتقالات ونقلت جميع المعتقلين إلى التحقيق.

وأضاف جيش الاحتلال في بيانه إنه تم إدخال 20 حافلة مليئة بالمستوطنين إلى قبر يوسف في نابلس بادعاء الصلاة فيه. وتعتبر هذه الخطوة إحدى الاستفزازات للفلسطينيين الأمر الذي أدرى إلى اندلاع مواجهات الليلة الماضية بين الشبان الفلسطينيين وقوات الاحتلال تخللها إلقاء حجارة وزجاجات حارقة، وبحسب البيان أصيب جندي إسرائيلي خلال المواجهات.