القدس: إغلاق معظم بوابات الحرم واستمرار حملة الاعتقالات

القدس: إغلاق معظم بوابات الحرم واستمرار حملة الاعتقالات

في الوقت الذي ادعت فيه شرطة الاحتلال في القدس بعدم وجود أي قيود على دخول المصلين، ممن يحملون البطاقة الشخصية الزرقاء، إلى الحرم المقدسي، بمناسبة عيد الأضحى المبارك، تبين أنه تم إغلاق معظم بوابات المسجد الأقصى، وأبقيت 4 بوابات مفتوحة، فيما تواصل قوات الاحتلال شن حملات الاعتقال في وسط الشبان والأطفال المقدسيين.

وكان قد أفاد بيان صادر عن شرطة الاحتلال أنه لا قيود على دخول المصلين، في حين أن دخول الفلسطينيين من مناطق السلطة الفلسطينية منوط بموافقة وزارة الأمن.

كما أعلن يوم أمس، الأربعاء، أن باحات الحرم المقدسي لن تفتح أمام الزوار الأجانب وغير المسلمين.

وعلم أنه تم إغلاق أبواب الأقصى، باستثناء باب الأسباط والمجلس والسلسلة وباب حطة.

إلى ذلك، تواصل شرطة الاحتلال تعزيز انتشارها في جميع أنحاء القدس المحتلة، وخاصة في مواقع الصدامات، وفي محيط الحرم المقدسي بوجه خاص.

اقرأ أيضًا| القدس: الاحتلال يعتقل 13 مقدسيا غالبيتهم أطفال

وكانت قد اعتقلت الليلة الفائتة 13 مقدسيا، بينهم 9 معتقلين دون سن الثامنة عشرة، وذلك بذريعة رشق قوات الاحتلال بالحجارة والزجاجات الحارقة. وتنوي مواصلة حملات الاعتقال.

يذكر أن تقارير سابقة كانت قد تحدثت عن حملة اعتقالات شبه يومية تنفذها قوات الاحتلال في القدس، حيث تم اعتقال نحو 150 مقدسيا في الأيام العشرة الأخيرة، منذ الثالث عشر من الشهر الجاري أيلول/ سبتمبر وحتى يوم أمس الأربعاء.

كما تجدر الإشارة إلى أن قوات الاحتلال حولت عددا من القرى المقدسية إلى سجون، حيث جرى إغلاق مداخلها ومخارجها بالمكعبات الإسمنتية.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018