الجهاد الإسلامي تعلن أن منفذ العملية أحد أعضائها

الجهاد الإسلامي تعلن أن منفذ العملية أحد أعضائها

 أعلن مسؤول كبير في حركة الجهاد الإسلامي، مساء السبت، أن منفذ العلمية في القدس والذي أدى الى مقتل شخصين وإصابة إثنين آخرين هو أحد أعضاء الحركة.

وقال المسؤول الذي فضل عدم كشف اسمه لوكالة فرانس برس "إن مهند الحلبي (19 عاما) هو أحد أبناء حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين".

وقالت الحركة إنها "تحتسب عند الله تعالى الشهيد المبارك مهند الحلبي منفذ عملية الطعن البطولية في القدس المحتلة".

ودعت حركتا 'حماس' و'الجهاد الإسلامي'، إلى تصعيد المقاومة في الضفة الغربية، والقدس، ومواصلة الرد على 'الانتهاكات الإسرائيلية'.

وقالت حركة حماس في بيان صحافي مساء السبت 'إن عملية الطعن البطولية، في القدس مساء اليوم السبت تضاف إلى سلسلة أعمال المقاومة المتصاعدة في الضفة والقدس'.

وباركت الحركة في بيانها 'عملية الطعن'، مضيفة أن الشعب الفلسطيني 'لن يصمت تجاه الانتهاكات الإسرائيلية' بحق الفلسطينيين.

ودعت إلى المزيد من أعمال المقاومة التي تستهدف الجنود الإسرائيليين والمستوطنين.

بدورها، وصفت حركة الجهاد الإسلامي، في بيان صحافي العملية بـ'البطولية'.

وقالت الحركة في بيانها إنها تبارك هذه العملية، وتعتبرها 'تقدما مميزا' في العمل المقاوم ردا على ما وصفته بالجرائم الإسرائيلية بحق الفلسطينيين.

وأكدت الحركة أن إسرائيل 'ستدفع ثمن عدوانها على الشعب الفلسطيني'، ومقدساته، مضيفةً أن المقاومة ستتصاعد و ستتواصل.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018