غزة: هنية يدعو لدعم "الانتفاضة" وتعميقها

غزة: هنية يدعو لدعم "الانتفاضة" وتعميقها
اسماعيل هنية (أ.ف.ب)

وصف نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس في قطاع غزة، إسماعيل هنية، الجمعة الهجمات الفلسطينية والمواجهات في الضفة الغربية المحتلة بـ"الانتفاضة" داعيا إلى تعميقها.

وقال هنية في خطبة الجمعة التي أقيمت في مسجد فلسطين وسط غزة "ندعو إلى تعميق الانتفاضة وتصاعدها" معتبرا إنها "الطريق الوحيد نحو التحرير".

وشدد هنية على "ضرورة توفير كل وسائل الدعم والإسناد لهذه الانتفاضة ونخص في القدس والضفة، وأن نحمي هذه الانتفاضة من أي محاولة للالتفاف عليها".

وأضاف هنية إن "غزة رغم الألم وحصارها والمؤامرة لن تتخلى عن دورها بانتفاضة القدس وهي على أهبة الاستعداد للمواجهة" وتابع "لن نتوانى عن أن نكون في المكان المناسب والفعل المناسب فعلا ودعما لشعبنا وانتفاضته في القدس والضفة".

وقال "نريد شبكة أمان عربية وإسلامية سياسية ومادية لدعم انتفاضة القدس، يجب أن تظل الأمة في وجه العدو المركزي، الاحتلال الصهيوني، ويجب ألا تكون هناك صراعات مذهبية أو بينية".

ودعا إلى "قرار فلسطيني بوقف المفاوضات العبثية ووقف التنسيق الأمني واحتضان الانتفاضة لأنها معركتنا جميعا (...) نحن جاهزون لكل ما يعزز الوحدة، ويجب أن تسقط الأوهام التي ما زالت في أذهان البعض عن إمارة أو دويلة في غزة".

وقال هنية إن "الشعب الذي انتفض أول مرة وثانيا وثالثا ورابعا إنما يطلق هذه الانتفاضات من أجل تحرير الأرض والقدس والمقدسات ومن أجل العودة".

وحيا هنية "أبطال السكاكين والعمليات الفردية، نقف بكل احترام للنماذج الفردية التي تصنع تاريخا من البطولات، أفرادا وشبانا يدافعون عن القدس والمسجد الأقصى وينتقمون لعائلة دوابشة وأبو خضير وغزة".

وشارك في هذه التظاهرة عشرات من عناصر سرايا القدس الجناح العسكري للحركة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018