التماس للنيابة الإسرائيلية يطالب بتسليم جثامين 11شهيدًا

التماس للنيابة الإسرائيلية يطالب بتسليم جثامين 11شهيدًا

قدم طاقم من المحامين، اليوم الأحد، التماسًا مصغرًا للنيابة العامة الإسرائيلية، طالبوا فيه بتسليم جثامين 11 شهيدًا محتجزين لدى سلطات الاحتلال.

وطالب الطاقم المؤلف من محامي مؤسسة الضمير محمد محمود، ومحامي وزارة شؤون الأسرى طارق برغوث، والمحامي مدحت ديبة من سلطات الاحتلال تسليم جثامين الشهداء، وذلك بعد المماطلة ورفض تسليمهم خلال الفترة الماضية، وتم تسليم نسخة من الالتماس للمستشار القضائي للحكومة الإسرائيلية ونسخة للمخابرات.

وأكد الطاقم خلال التماس أن احتجاز الجثامين والمماطلة في تسليمهم لدفنهم هو أمر غير ديمقراطي وغير أخلاقي وإجراء انتقامي لأفراد العائلة.

وأوضح الطاقم أن سلطات الاحتلال تحتجز جثامين 11 شهيدًا، هم ثائر أبو غزالة، اسحق بدران، محمد علي، مصطفى الخطيب، حسن مناصرة، علاء أبو جمل، بهاء عليان، باسل سدر، أحمد أبو شعبان، معتز عويسات، ومحمد شماسنة.

اقرا أيضًا| الوزاري المصغر يصادق على عدم تسليم جثث الشهداء

وكانت عائلات الشهداء الفلسطينيين المحتجزة جثامينهم لدى سلطات الاحتلال قررت مساء السبت تشكيل لجنة قانونية لمتابعة موضوع تسليم الجثامين، مطالبين بالإفراج عن جثامين أبنائهم دون قيد أو شروط، وأن يكون الإفراج عنهم دفعة واحدة.

ودعت السلطة الفلسطينية والقوى الوطنية والمنظمات الأهلية بأن تقوم بعملها بشكل جدي، وأن تثير قضية الجثامين في المحافل الدولية من أجل الإفراج عنهم.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018