القدس: اقتحامات للأقصى وأوامر هدم في سلوان

القدس: اقتحامات للأقصى وأوامر هدم في سلوان

اقتحمت قطعان من المستوطنين اليوم الأحد، باحات المسجد الأقصى المبارك تحت حماية شرطة الاحتلال الإسرائيلي أكثر من مرة في الصباح وبعد الظهر، ووسط هتافات وصراخ المصلين والمرابطين فيه، في أول يوم لعيد "الحانوكا" العبري.

في غضون ذلك، كشف مركز معلومات وادي حلوة المختص بالشأن المقدسي عن اقتحام طواقم مشتركة من بلدية وشرطة الاحتلال في القدس بلدة سلوان جنوبي المسجد الأقصى، وقامت بتوزيع سبعة أوامر هدم إدارية على منشآت سكنية وتجارية هناك.

وقال المركز في بيان له إن "طواقم بلدية الاحتلال قامت باقتحام بلدة سلوان، وشرعت بتصوير بعض الأحياء ومنشآتها السكنية والتجارية، يوم أمس السبت، وانتقلت إلى منطقة الجسر بالبلدة، ووزعت ستة أوامر هدم لعائلة جعفر، قائمة منذ عدة سنوات، وأمراً آخر لعائلة العباسي".

وفي بلدة أبوديس جنوب شرقي مدينة القدس المحتلة، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم، منزل الشهيد مازن عريبة منفذ عملية إطلاق النار على جنود الاحتلال بالقرب من قرية حزما شرقي المدينة الأسبوع الماضي، وشرعت بتفتيشه وأخذ مقاساته بعد إخلائه من أفراد العائلة، ووسط اندلاع مواجهات عنيفة مع شبان البلدة، بحسب ما أفادت المصادر المحلية لـ"العربي الجديد".

وأصيب سائق فلسطيني من القدس، يعمل سائقا على خط حافلات تابع لشركة (إيغد) الإسرائيلية بين مستوطنة بيتار عيليت والقدس، مساء أمس السبت، بجروح وصفت بالمتوسطة، بعد تعرضه لاعتداء عنصري من قبل مستوطنين متطرفين.

وقالت مصادر محلية لـ"العربي الجديد"، إن "السائق جواد القواسمي نقل على إثر إصابته إلى مستشفى إسرائيلي، وذلك بعد تعرضه لاعتداء عنيف من قبل مستوطنين متطرفين".

وفي جريمة مستهجنة، سرقت قوة تابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي 25 ألف دينار أردني، ومصاغا ذهبيا تبلغ قيمته 5 آلاف دينار أردني من منزل عائلة عوض العبيات، قبيل اعتقال نجليه محمد ومالك، بعد مداهمة المنزل وتفتيشه والعبث في محتوياته في قرية العبيات شرقي مدينة بيت لحم جنوبي الضفة الغربية المحتلة.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص