عريقات ينفي اعتقال مدير مكتبه بشبهة التجسس

عريقات ينفي اعتقال مدير مكتبه بشبهة التجسس
صائب عريقات (أ.ف.ب)

نفى صائب عريقات، رئيس دائرة شؤون المفاوضات وأمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، الأنباء التي تقول إن المعتقل بشبهة التجسس لصالح إسرائيل هو مدير مكتبه.

وأكد عريقات أن الأنباء التي يتم تداولها عارية عن الصحة، لأن من يشغل منصب مدير مكتبه امرأة وليس رجلًا، وما تتناقله وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي عن اعتقال مدير مكتبه غير صحيحة.

وذكرت مصادر فلسطينية مساء أمس السبت، أن المخابرات الفلسطينية العامة اعتقلت موظفًا في دائرة شؤون المفاوضات بشبهة التخابر مع جهة معادية (إسرائيل)، وأحالته للتحقيق بعد اعتقاله على الفور.

وبحسب المصادر، قامت المخابرات باعتقال المشتبه في مدينة رام الله قبل أسبوعين، وباشرت باتخاذ الإجراءات اللازمة في الملف لتقديم الملف للجهات القانونية المختصة وإثبات التهم الموجهة إليه، وبالتالي نيل العقاب الذي يستحقه وفق ما تقتضيه الإجراءات القضائية الفلسطينية.

ونقلت وسائل إعلام فلسطينية عن مصادر قريبة من التحقيق أن المشتبه اعترف بالتهم المنسوبة إليه وبالتخابر مع جهة معادية، لكنه لا زال يخضع للتحقيقات لمعرفة كافة التفاصيل قبل إحالة ملفه للجهات القضائية.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية