القدس: استشهاد فدوى أبو طير بنيران قوات الاحتلال

القدس: استشهاد فدوى أبو طير بنيران قوات الاحتلال

استشهدت المواطنة الفلسطينية، فدوى أبو طير (50 عاما), من قرية أم طوبى جنوب القدس المحتلة، جراء تعرضها لنيران جنود الاحتلال، قبيل ظهر اليوم الثلاثاء، بادعاء محاولتها تنفيذ عملية طعن. وأطلق جنود الاحتلال النار على المواطنة الفلسطينية في طريق الواد داخل أسوار البلدة القديمة.

وقال جيش الاحتلال إن المواطنة الفلسطينية حاولت طعن أحد الجنود، لكن أيا من الجنود لم يصب.

وأكد بيان أصدرته الشرطة الإسرائيلية استشهاد المقدسية فدوى محمد أبو طير (51 عاما) من سكان قرية 'أم طوبا' جنوب القدس المحتلة، بزعم محاولتها طعن جندي في البلدة القديمة من القدس، دون وجود اي اصابات في صفوف الجنود.

وحسب بيان الشرطة، فقد تم إطلاق عدة أعيرة صوب السيدة، بحجة محاولتها تنفيذ 'عملية طعن ضد أفراد الشرطة، وتواصل قوات كبيرة من الشرطة أعمال التحري والتحقيق بكافة التفاصيل والملابسات ذات العلاقة'.

وقالت وكالة 'وفا' إن عملية إطلاق الرصاص تمت ما بين مدخل سوق القطانين المُفضي الى المسجد الأقصى، وباب الحديد (من أبواب الأقصى)، وقد تركت السيدة على الأرض تنزف قبل نقلها بواسطة سيارة إسعاف الى المستشفى، وهناك تم الإعلان عن استشهادها، حسب الشرطة.

وقال شهود عيان إن الشهيدة أبو طير لم تكن تحمل سكيناً وإنما أطلق جندي النار عليها لأنها لم تتوقف انصياعا لأوامره.

واكد شهود العيان أن السيدة أبو طير تلقت رصاصة نافذة في عينها ورصاصات أخرى في القسم العلوي من جسدها، وبقيت تنزف على الأرض أكثر من نصف ساعة قبل أن يعلن عن استشهادها.

وأعادت قوات الاحتلال فتح بوابات القدس القديمة بعد نقل الشهيدة واحتجاز جثمانها.

وتسود البلدة القديمة في القدس أجواء شديدة التوتر وسط انتشار واسع لقوات الاحتلال ودورياتها، وقد أغلقت قوات الاحتلال بابي الساهرة والعامود، في حين انتشرت دوريات راجلة ومحمولة وخيالة وسط المدينة وفي الشوارع المحاذية لسور القدس التاريخي.

 

 

 



القدس: استشهاد فدوى أبو طير بنيران قوات الاحتلال

القدس: استشهاد فدوى أبو طير بنيران قوات الاحتلال

القدس: استشهاد فدوى أبو طير بنيران قوات الاحتلال

القدس: استشهاد فدوى أبو طير بنيران قوات الاحتلال

القدس: استشهاد فدوى أبو طير بنيران قوات الاحتلال

القدس: استشهاد فدوى أبو طير بنيران قوات الاحتلال