وقفة إحياء ليوم الأسير الفلسطيني في بروكسل

وقفة إحياء ليوم الأسير الفلسطيني في بروكسل
صورة من الوقفة الاحتجاجية في بروكسل

نظمت الجالية الفلسطينية في بلجيكا والتحالف الأوروبي لمناصرة أسرى فلسطين بمناسبة يوم الأسير الفلسطيني، وبالتعاون مع العديد من المؤسسات ومنظمات المجتمع المدني في بلجيكا وقفة تضامنية حاشدة مع الأسرى الفلسطينيين، يوم الأحد الماضي، في ساحة لمونييه بوسط مدينة بروكسل لنصرة الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وشارك في الوقفة العديد من البرلمانيين البلجيكيين وممثلي الجمعيات والمنظمات والأحزاب البلجيكية المناصرة لشعبنا، إلى جانب ممثلين عن الجالية الفلسطينية في بلجيكا ولوكسبورغ، والرابطة البلجيكية الفلسطينية، وسفارة دولة فلسطين، والتحالف الأوروبي لمناصرة أسرى فلسطين، وشبكة صامدون للدفاع عن الأسرى، وحشد من أبناء الجالية الفلسطينية والعربية.

وخلال الوقفة ألقيت العديد من الكلمات المناصرة للأسرى، والداعية لتدويل قضيتهم وتفعيلها في كل المحافل الدولية، من أجل الضغط على دولة الاحتلال الإسرائيلي لوقف انتهاكاتها بحقهم وصولاً لإطلاق سراحهم لا سيما الأطفال والنساء والأسرى المرضى والإداريين، حيث كانت هناك كلمات لبرلمانيين من البرلمان الفدرالي البلجيكي ومن برلمان إقليم بروكسل.

وأعلنت عضو البرلمان البلجيكي ومسؤولة ملف الأسرى الفلسطينيين في المجموعة الاشتراكية، جوينائل غروفونيوس، أن مجموعة الحزب الاشتراكي البلجيكي في البرلمان ستقدم مشروع قرار يطالب بإلغاء التوقيف الإداري المطبق من سلطة الاحتلال منذ عام 1967 ويدعو الحكومة البلجيكية لدعم هذا الموقف عبر قنواتها الدبلوماسية.

كما أعلن التحالف الأوروبي لمناصرة أسرى فلسطين خلال الوقفة التضامنية عن موعد عقد 'مؤتمر برلمانيين من أجل حرية الأسرى' في بروكسل في الرابع من حزيران/ يوينو القادم، حيث سيشارك فيه العديد من البرلمانيين من دول أوروبية مختلفة  لتفعيل قضية الأسرى وتدويلها على أوسع نطاق في القارة الأوروبية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018