إصابات واحتراق أشجار الزيتون في مواجهات كفر قدوم

إصابات واحتراق أشجار الزيتون في مواجهات كفر قدوم
سحابة الدخان والغاز السام في كفر قدوم (أ.ف.ب)

أصيب العشرات من المواطنين الفلسطينيين والمتضامنين الأجانب بالاختناق واحترقت عشرات أشجار الزيتون، اليوم السبت، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في قرية كفر قدوم شرق قلقيلية، بعد أن أطلق جنود الاحتلال الغاز المسيل للدموع بكثافة.  

وأفاد منسق المقاومة الشعبية في البلدة، مراد شتيوي، بأن قوات الاحتلال حولت سماء البلدة إلى سحابة من الغاز السام بفعل كثافة القنابل التي أطلقتها، مشيرا إلى أن النيران اندلعت بعشرات الدونمات المزروعة بأشجار الزيتون بسبب قنابل الغاز والصوت.

وأضاف شتيوي أن آليات الدفاع المدني لم تستطع الوصول إلى مكان اندلاع النيران بسبب إغلاق الطريق بالسواتر الترابية من قبل جنود الاحتلال، ما اضطرها للسير على الأقدام والسيطرة على النيران يدويا.

وأكدت مصادر طبية وقوع عشرات حالات الاختناق بالغاز السام، بينهم نساء وأطفال وعناصر من طواقم الدفاع المدني الذين حاولوا السيطرة على النيران التي اشتعلت بأشجار الزيتون بسبب إطلاق جنود الاحتلال قنابل الغاز والصوت عليها، وكذلك سجلت حالات اختناق وإغماء كان من بينها متضامنون أجانب.  

واستهدفت قوات الاحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم، المزارعين شرق مدينتي خان يونس وغزة، بوابل من نيران أسلحتها الرشاشة.

اقرأ/ي أيضًا | كفر قدوم: الاحتلال يصيب فتى بالرصاص الحي

وأفاد مراسل وكالة الأنباء الفلسطينيّة، وفا، أن قوات الاحتلال التي تجوب منطقة الشريط بآليات عسكرية شرق خان يونس، فتحت نيران رشاشاتها صوب المزارعين، الذين حاولوا الوصول إلى أراضيهم وأرغمتهم على عدم الاقتراب، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018