الأونروا تعلن إيقاف كامل خدماتها بمخيمات الضفة الغربية المحتلة

الأونروا تعلن إيقاف كامل خدماتها بمخيمات الضفة الغربية المحتلة

أعلنت وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيّين، الأونروا، الأحد، إيقاف كامل خدماتها، والتي تتضمّن الخدمات الصّحيّة والتّعليميّة في مجمل مخيّمات الضّفّة الغربيّة، حتّى إشعار آخر.

وصرّح النّاطق الرّسميّ باسم لجان المخيّمات 'لقد تمّ إبلاغ نابلس رسميًّا بقرار وكالة الغوث الدّوليّة'، مشدّدًا على كون القرار يشتمل على كلّ الخدمات التي تقدّم لمخيّمات اللاجئين، بما فيها جمع النّفايات من المخيّمات.

وأفاد عودة أنّ 'فضائل منظّمة التّحرير الفلسطينيّة في نابلس، ستعقد في نابلس، مؤتمرًا صحافيًّا يوم غد، وستتّخذ قرارًا حول موضوع وكالة الغوث والخلاف الذي نشأ حول قرار استبدال البطاقة الإلكترونيّة بالبطاقة التّموينيّة'.

وكانت منظّمة التّحرير الفلسطينيّة قد حذّرت مؤخّرًا، من تقليص الخدمات التي تقدّمها وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيّين، الأونروا، من أنّ هذا التّوجّه فد يكون خطوة لتصفية قضيّة اللاجئين من خلال توطينهم في مواقع اللجوء.

 وكانت لجان خدمات اللاجئين في مخيّمات الضّفّة الغربيّة، قد أعلنت عن إضراب شامل في كافّة مؤسّسات وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين، الأونروا، شهر نيسان/أبريل الماضي، لثلاثة أيّام، احتجاجًا على تحويل برنامج توزيع الموادّ الغذائيّة على اللاجئين إلى نظام الكرت النّقديّ.

ولوّح ممثّلو اللجان الشّعبيّة إلى توجهّهم لخطوات تصعيديّة في وجه الأونروا، احتجاجًا على سياسة تقليص الخدمات المتواصلة التي تنتهجها الوكالة. إذ أشار النّاطق الإعلاميّ باسم اللجنة الشّعبيّة لخدمات اللّاجئين في مخيّم جنين، أشرف النّاطور، إنّ الإضراب سيستمرّ لثلاثة أيّام، وإذا لم تستجب وكالة الغوث لمطالبنا فإنّ خطوات تصعيديّة سيتمّ اتّخاذها لاحقًا.

وأشار لوجود 'مؤامرة دوليّة واضحة تستهدف قضيّة اللاجئين، ولن نسمح بأن تمرّ هذه المخططات'.

اقرأ/ي أيضًا | أونروا بحاجة إلى 474 مليون دولار لتكملة إعمار غزة

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية