غزة: وفاة خنساء فلسطين

غزة: وفاة خنساء فلسطين
خنساء فلسطين الحاجة فاطمة الجزار

توفيت الحاجة فاطمة الجزار، 'أم رضوان الشيخ خليل' من سكان مدينة رفح جنوب قطاع غزة، والملقبة بـ'خنساء فلسطين'، مساء أمس الثلاثاء، في إحدى المستشفيات المصرية.

ولقبت الفقيدة 'خنساء فلسطين' بعد أن قدمت خمسة من أبنائها شهداء، وهم شرف وأشرف ومحمود ومحمد وأحمد، وهم قادة في سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الاسلامي في فلسطين.

وكانت الحاجة أم رضوان في رحلة علاجية في جمهورية مصر العربية، وينتظر وصول جثمانها إلى قطاع غزة اليوم الأربعاء.

ونعت الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة 'خنساء فلسطين'، وقدمت التعازي لذويها في بيانات منفصلة المولى.

وجاء في بيان أصدرته القوى الوطنية والإسلامية بمحافظة رفح أن 'الحاجة أم رضوان الشيخ أحد أعلام الجهاد والمقاومة في فلسطين ووالدة الشهداء والاستشهاديين لبت نداء ربها في يوم الثلاثاء الموافق 16 رمضان، بعد حياة حافلة بالعطاء والجهاد والتضحية، سائلين الله أن يتغمدها بواسع رحمته ويسكنها الفردوس الأعلى مع النبيين والصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقاً'.

وتقدمت القوى الوطنية والإسلامية، بالعزاء والمواساة من عموم الشعب الفلسطيني، وخاصة حركة الجهاد الإسلامي وجميع أبنائها وأحفادها ومحبيها سائلين العلي القدير أن يلهمهم الصبر وحسن العزاء.

وكان ابنها أشرف استشهد في اشتباك مسلح مع قوات الاحتلال الإسرائيلي على حدود فلسطين الشمالية بتاريخ 1/7/1991.

واستشهد ابنها شرف في اشتباك مسلح وسط البحر بالقرب من مخيم نهر البارد بتاريخ 2/1/ 1992.
وفي انتفاضة الأقصى، استشهد محمود بعد استهدافه بصاروخ أطلقته طائرة استطلاع على منزله في مخيم يبنا جنوب رفح بتاريخ 17.10. 2004.

وبعد عام من استشهاد محمود، استشهد محمد بعد استهدافه بصاروخ أطلقته طائرة على سيارته بتاريخ 25.9.2005.

وبعد 6 أعوام، استشهد أحمد في عملية اغتيال نفذتها طائرات حربية إسرائيلية بتاريخ 29.10.2011.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018