35 مصابًا في اقتحام الاحتلال للمسجد الأقصى اليوم

35 مصابًا في اقتحام الاحتلال للمسجد الأقصى اليوم
صور من المسجد الأقصى المبارك اليوم (أ.ف.ب)

قال مدير المسجد الأقصى، الشيخ عمر الكسواني، إن 35 مصليا أُصيبوا بجروح متفاوتة، خلال الاشتباكات التي وقعت اليوم في الحرم القدسيّ الشريف، بعد اقتحام قوّات الاحتلال لساحاته.

وذكر الكسواني أن نحو 250 شرطيًا اقتحموا ساحات المسجد الأقصى، اليوم، لتأمين اقتحام عصابات المستوطنين لساحاته.

وقال:' تفاجأنا باقتحام مستوطنين إسرائيليين لساحات المسجد الأقصى في ساعات الصباح، بعد أن كانت الشرطة الإسرائيلية أبلغتنا في ساعات منتصف الليل بوقف دخول غير المسلمين إلى المسجد حتى فترة ما بعد عيد الفطر'.

وأضاف:' قوات الشرطة الإسرائيلية لاحقت المصلين، وأغلقت عليهم أبواب المسجد القبلي المسقوف واعتدت عليهم بالضرب بالهراوات وإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي'.

وأوضح الكسواني أن الشرطة الاحتلال عادة ما تلتزم بمنع المستوطنين وغير المسلمين من دخول المسجد الأقصى خلال العشر الأواخر من شهر رمضان، وهو ما لم تفعله هذا العام.

من جهتها، اتهمت شرطة الاحتلال، في تصريح مكتوب، المصلين برشق عناصرها بالحجارة.

وفي ذات السياق، قالت الهيئة الإسلامية العليا، ومجلس الأوقاف والشؤون الإسلامية في القدس، إن شرطة الاحتلال 'تعلن حربا ضد المعتكفين في المسجد الأقصى والمسجد نفسه'.

وقالتا في تصريح مشترك: 'شهد المسجد الأقصى المبارك أحداثًا مؤسفة اليوم وأمس، وذلك بافتعال وتدبير سلطات الاحتلال الظالمة الغاشمة للتنغيص على المعتكفين الصائمين في المسجد'.

وأضاف: 'أصرّت سلطات الاحتلال على اقتحام الجماعات اليهودية رحاب الأقصى في الأيام العشر من شهر رمضان المبارك، وهي أيام اعتكاف لدى المسلمين الصائمين، بشكل استفزازي لمشاعر المسلمين'.

وتابع البيان بالقول: 'الاحتلال في هذا العام أدخل بالقوة عددًا من اليهود المتطرفين ليثبت الاحتلال أنه صاحب القرار في الأقصى، وليست دائرة الأوقاف الإسلامية'.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018


35 مصابًا في اقتحام الاحتلال للمسجد الأقصى اليوم

35 مصابًا في اقتحام الاحتلال للمسجد الأقصى اليوم