المحكمة العليا تصادق على هدم منزل الطرايرة

المحكمة العليا تصادق على هدم منزل الطرايرة
قوات الاحتلال تداهم بني نعيم، قرية الطرايرة (أ.ف.ب.)

قررت المحكمة العليا الإسرائيلية اليوم، الأربعاء، هدم جزء من منزل عائلة الفتى محمد الطرايرة، الذي نفذ عملية طعن في مستوطنة 'كريات أربع' أسفرت عن مقتل فتاة والطرايرة نفسه.

وكانت سلطات الاحتلال قد أصدرت أمرا بهدم منزل عائلة الطرايرة. وأصدرت المحكمة العليا قرارها لدى نظرها، اليوم، في التماس قدمته عائلة الطرايرة ضد هدم منزلها.

ويأتي قرار المحكمة العليا، التي تزعم أنها تحمي الديمقراطية في إسرائيل وتعمل بموجب القانون الدولي، علما أن القانون الدولي يمنع هدم المباني التعسفي في مناطق محتلة، وبذلك تكون المحكمة العليا الإسرائيلية شريكة بممارسات الاحتلال.

وبحسب قرار المحكمة العليا، فإنه سيتم هدم الطابق الثاني من منزل عائلة الطرايرة. واقترحت المحكمة أنه في حال عدم إمكان هدم الطابق الثاني من دون هدم المبنى كله، فإنه ينبغي سد نوافذ وأبواب الطابق الثاني بالإسمنت.  

واعتقلت سلطات الاحتلال شقيقي الطرايرة، وقدمت لائحة اتهام ضدهما، بادعاء أنهما امتدحا العملية التي نفذها شقيقهما، من خلال شبكات التواصل الاجتماعي. 

اقرأ/ي أيضًا| الاحتلال يخطر عائلة الطرايرة بنيته هدم منزلها