الدول المانحة صرفت 46% من إجمالي التعهدات لإعمار غزة

الدول المانحة صرفت 46% من إجمالي التعهدات لإعمار غزة

قال البنك الدولي، اليوم الثلاثاء، في بيان إن ما صرفته الدول المانحة للمساعدة في إعادة إعمار غزة حتى الآن بلغ 46% فقط مما تعهدت هذه الدول بدفعه في مؤتمر القاهرة ما بين السنوات 2014 و2017.

وقال البنك الدولي في بيانه 'بلغ إجمالي التعهدات التي أعلن عنها في مؤتمر القاهرة الذي عقد في 12 تشرين الأول/أكتوبر 2014 بمبادرة من مصر والنرويج والسلطة الفلسطينية، خمسة مليارات دولار إلى الأراضي الفلسطينية، بينها 3.5 مليار دولار بهدف دعم إعادة إعمار قطاع غزة، بعد حرب تموز/يوليو 2014.

واتفق على أن يكون هذا الدعم المادي لمساعدة السلطة الفلسطينية على تعزيز قدرتها في تحمل مسؤولياتها في إعادة إعمار قطاع غزة، على مدى ثلاث سنوات ما بين 2014-2017.

ويقوم البنك الدولي بمهمة تقييم التقدم في صرف التمويل حسب تعهدات مؤتمر القاهرة، ويقدم التحليل مرتين في العام، مع دمج المعلومات المقدمة من وزارة المالية والتخطيط والمكتب الوطني لتعميرغزة. ويتم تحديث المعلومات بشكل منتظم على أساس مساهمات الدول المانحة.

اقرأ/ي أيضًا | ليبرمان: إعادة الأعمار في غزة مقابل نزع السلاح

وأكد البنك الدولي أن ما تم صرفه لإعادة إعمار غزة هو 46% أي مبلغ 1.596 مليار دولار من أصل 3.5 مليار دولار، تم تخصيص 612 مليون دولار للأمور المستعجلة، و251 مليون دولار للمساعدة في ميزانية الأونروا (وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينين) و89 مليون دولار للوقود، و386 مليونا للبنية التحتية، و253 مليونا عبارة عن مساعدات انسانية طارئة، و299 مليونا لدعم الميزانية الحكومية.

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة