مواجهات بين مقدسيين وقوات الاحتلال

مواجهات بين مقدسيين وقوات الاحتلال
توضيحية (أ ف ب)

اقتحمت قوّات كبيرة من جنود الاحتلال، أحياء وبلدات مقدسيّة في الليلة الماضية، وذلك في ظلّ مواجهات عنيفة استمرّت حتّى صباح يوم الجمعة.

وحسب مصادر محليّة، فإنّ قوة معززة بعناصر الاحتلال وعشر دوريات عسكرية، كانت قد اقتحمت في منتصف الليلة الماضية، قرية حزما شمال شرق القدس، وذلك لليوم الثاني على التوالي، وداهمت العديد من منازل المواطنين، فيما اندلعت مواجهات عنيفة، دون الإبلاغ عن اعتقالات أو إصابات مباشرة.

وتصدّى شبّان العيسوية بالتزامن مع المواجهات، لقوّات الاحتلال التي اقتحمت البلدة في ساعات متأخرة من مساء الخميس، واستمرار المواجهات لساعات قبل انسحاب القوات وتمركزها على المدخل الرئيسي للبلدة.

وكذلك اقتحمت قوّات الاحتلال حي جبل المكبر جنوب شرق القدس، للبحث عن مطلقي المفرقعات النارية كما أسمتهم، على نقطة مراقبة لجيش الاحتلال في مستوطنة 'آرمون هنتسيف' المقامة على أراضي المنطقة.

وكانت بلدة الرام شمال القدس شهدت مساء أمس مواجهات عنيفة بين الشبان وقوات الاحتلال التي أطلقت عشرات القنابل الصوتية الحارقة والغازية السامة المسيلة للدموع وأصابت عددا كبيرا من المواطنين باختناقات.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية