السلطة الفلسطينية تدعو ترامب للعمل على حل الدولتين

السلطة الفلسطينية تدعو ترامب للعمل على حل الدولتين
(رويترز)

قال الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية، نبيل أبو ردينة، إثر الإعلان عن انتخاب دونالد ترامب رئيسا لأميركا، إنه 'سنتعامل مع أي رئيس ينتخبه الشعب الأميركي، على قاعدة تحقيق السلام في الشرق الأوسط، القائم على أساس حلّ الدولتين على حدود الرابع من حزيران 1967، والقدس الشرقية عاصمة لدولة فلسطين'.

وأضاف أبو ردينة أن 'على الإدارة الأميركية أن تدرك أن تحقيق الاستقرار والسلام في المنطقة، يأتي من خلال حل القضية الفلسطينية حلأ عادلا وفق الشرعية الدولية، الأمر الذي سيؤدي إلى القضاء على الفوضى والتطرف في العالم'.

من جانبها، أكدت حركة حماس أن 'الشعب الفلسطيني لا يعول كثيرا' على أي تغيير في السياسة الأميركية المنحازة ضد الفلسطينيين.

وقال المتحدث باسم حماس سامي أبو زهري لوكالة فرانس برس إن 'الشعب الفلسطيني لا يعول كثيرا على أي تغيير في الرئاسة الأميركية، لأن السياسة الأميركية تجاه القضية الفلسطينية هي سياسة ثابتة وقائمة على أساس الانحياز'.

وأضاف أنه 'رغم ذلك، نأمل أن يعيد الرئيس الاميركي ترامب تقييم هذه السياسة وإعادة التوازن لها تجاه قضية فلسطين وقضية الأمة'.

اقرأ/ي أيضًا | ترامب عزيز اليمين الإسرائيلي

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018