حصار حزما يتواصل لليوم السادس

حصار حزما يتواصل لليوم السادس

تواصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، لليوم السادس على التوالي، إغلاق المدخل الرئيسي الشمالي لقرية حزما شمال شرق القدس المحتلة، ما سبب معاناة مضاعفة وشديدة للسكان، خلال دخولهم وخروجهم من وإلى القرية.

وكانت قوات الاحتلال أغلقت قبل أسبوع المدخل الرئيسي للقرية بالمكعبات الإسمنتية كعقاب جماعي، بذريعة إلقاء حجارة على مركبات الاحتلال والمستوطنين التي تمر بالقرب من المنطقة.

يشار إلى أن مدخل حزما يربط شمال القدس والضفة بجنوبها، وتمر خلاله آلاف المركبات يوميا، وكان الاحتلال قد اقتطع وصادر على فترات زمنية متعاقبة معظم أراضي القرية، وشيّد عليها آلاف الوحدات الاستيطانية، ولجأ مؤخرا إلى إغلاق مداخلها الرئيسية والفرعية للحجة ذاتها، ثم أعاد فتح المداخل الرئيسية ليعيد قبل أسبوع اغلاق المدخل الرئيسي للقرية.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018