مخيم الجلزون: تشييع فتى فلسطيني استشهد متأثرًا برصاص الاحتلال

مخيم الجلزون: تشييع فتى فلسطيني استشهد متأثرًا برصاص الاحتلال

شييع العشرات من أهالي مخيم الجلزون، بعد ظهر اليوم الجمعة، في تشييع جثمان الشهيد فارس البياض (16 سنة)، والذي استشهد صباح اليوم، متأثرًا بجراحه التي أصيب بها خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في شهر تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.

وكانت وزارة الصحة الفلسطينية قد أعلنت صباح اليوم الجمعة، عن استشهاد الطفل فارس البايض (16 سنة)، من مخيم الجلزون شمال محافظة رام الله والبيرة، متأثراً بجروحه التي أصيب بها خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في شهر تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.

وكان البايض قد أصيب برصاصة استقرت في رأسه، حيث تم نقله إلى مجمع فلسطين الطبي، ودخل في حالة غيبوبة أجرى خلالها عمليات عدة، قبل أن يعلن عن استشهاده ظهر اليوم.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018


مخيم الجلزون: تشييع فتى فلسطيني استشهد متأثرًا برصاص الاحتلال